16 يوليوز 2024

احياء ذكرى اعتداءات 13 نونبر الارهابية بفرنسا

Maroc24 | دولي |  
احياء ذكرى اعتداءات 13 نونبر الارهابية بفرنسا

أحيت فرنسا اليوم ذكرى أسوأ هجمات شهدتها البلاد منذ الحرب العالمية الثانية بالتزامن مع محاكمة متّهمين بالضلوع في المأساة التي أمر بها تنظيم الدولة الإسلامية ونفّذتها خلية من 10 أشخاص عام 2015 وأسفرت عن مصرع نحو 130 شخصاً.

بعد ستة أعوام على اعتداءات 13 نونبر، أحيت سلطات باريس وسان دوني في ضاحية العاصمة الفرنسية، السبت 13 نوفمبر هذه الذكرى، في وقت تثير المحاكمة التاريخية الجارية حالياً مشاعر الضحايا وترسم ذاكرة جماعية لهذه الاعتداءات.

وبدأ رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس برفقة رئيسة بلدية باريس آن إيدالغو، جولته لإحياء الذكرى بوضع إكليل من الزهور ثمّ الوقوف دقيقة صمت أمام ستاد دو فرانس، قبل التوجه إلى الباحات الخارجية للمقاهي وقاعة باتاكلان للعروض الموسيقية في باريس حيثقتلت مجموعة بقيادة تنظيم الدولة الإسلامية 130 شخصًا وأصابت أكثر من 350 آخرين بجروح عام 2015، مثيرةً الرعب في البلاد.

من جانبها، وضعت كامالا هاريس نائبة الرئيس الأمريكي – التي تختتم السبت زيارة لفرنسا استمرّت أربعة أيام – بعد الظهر باقة ورود بيضاء قبالة الباحة الخارجية لحانة “لو كاريون”، ودخلت بعدها الحانة لوقت قصير.

وتنتهي مراسم التكريم مساءً بالوقوف دقيقة صمت قبيل بدء مباراة فرنسا – كازاخستان لكرة القدم في ستاد دو فرانس.


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.