24 يوليوز 2024

رئيس الحكومة يستقبل الرئيسة المديرة العامة لهيئة تحدي الألفية

رئيس الحكومة يستقبل الرئيسة المديرة العامة لهيئة تحدي الألفية

استقبل رئيس الحكومة عزيز أخنوش، اليوم الخميس بالرباط، الرئيسة المديرة العامة لهيئة تحدي الألفية أليس ألبرايت، التي تقوم بزيارة عمل إلى المغرب بمناسبة اختتام برنامج “الميثاق الثاني”، حيث ترأسا معا حفل الاختتام.

وأفاد بلاغ لرئاسة الحكومة بأن رئيس الحكومة أعرب، خلال هذا اللقاء، عن شكره لهيئة تحدي الألفية والحكومة الأمريكية “لما تقدمانه من دعم تنموي للمملكة، من خلال استفادتها من برنامجين للتعاون (الميثاق الأول والميثاق الثاني)”، مؤكدا تطلع المغرب إلى تعزيز هذه الشراكة وتمتينها، من خلال استشراف سبل ترصيد النتائج الإيجابية التي تم تحقيقها، والمقاربات المبتكرة، والممارسات الجيدة التي تم اعتمادها برسم البرنامجين.

وأوضح السيد أخنوش، يضيف البلاغ، أن “الميثاق الثاني”، هو تجسيد لهذه الشراكة الاستراتيجية، بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية، باعتباره حافزا للتنمية، يجمع بين الاستثمارات لتأهيل البنيات التحتية للقطاعات الاستراتيجية للمغرب، وبين الإصلاحات المؤسساتية والهيكلية التي انخرطت فيها المملكة، بقيادة جلالة الملك محمد السادس.

وأضاف المصدر ذاته أن اختتام برنامج “الميثاق الثاني” شكل فرصة للوقوف على ما تم تحقيقه من منجزات مهمة برسم هذا البرنامج، حيث ر ص د له غلاف مالي ناهز 460 مليون دولار كدعم من هيئة تحدي الألفية الأمريكية، بالإضافة إلى مساهمة من الحكومة المغربية فاقت قيمتها 120 مليون دولار، وهو ما يناهز ضعف العتبة المحددة في 15 بالمائة من المساهمة الأمريكية.

وذكر البلاغ بأن برنامج “الميثاق الثاني”، الذي انطلق سنة 2017، سينتهي بحلول 31 مارس 2023، طبقا لمقتضيات الاتفاقية المبرمة مع هيئة تحدي الألفية الأمريكية، مشيرا في هذا الصدد ، إلى صدور المرسوم بقانون المتعلق بحل وتصفية وكالة حساب تحدي الألفية- المغرب، طبقا لمقتضيات القانون المنشئ لها على أن تستكمل عملية تصفية المؤسسة بحلول 29 يوليوز 2023.
و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.