هولندا تعيد فرض بعض الإجراءات لمواجهة ارتفاع الإصابات بكوفيد

هولندا تعيد فرض بعض الإجراءات لمواجهة ارتفاع الإصابات بكوفيد

أعلن رئيس الوزراء الهولندي مارك روتي الثلاثاء أن بلاده ستعاود فرض عدد من الإجراءات لمكافحة كوفيد-19، من بينها إعادة فرض الكمامات في الأماكن العامة لمواجهة الارتفاع في أعداد الإصابات.

وقال روتي إن الحكومة ستقوم أيضا بإعادة تطبيق التباعد الاجتماعي لمسافة 1,5 متر، وتمديد استخدام التصاريح الصحية في الأماكن العامة مثل المتاحف وباحات المطاعم.

وأكد رئيس الوزراء في مؤتمر صحافي أن “الإصابات وحالات الاستشفاء ترتفع بسرعة”.

وأوضح أن وضع الكمامات سيصبح إلزاميا في المتاجر وعدة أماكن مثل صالونات تصفيف الشعر وأماكن التدليك. وما زال ارتداء الكمامات إلزاميا داخل المواصلات العامة.

ونصح أيضا بالعمل من المنزل لنصف الأسبوع على الأقل وتجنب التنقل في ساعات الذروة.

وتأتي هذه الخطوة بعد أقل من شهرين على قيام هولندا بتخفيف الإجراءات الصحية. وتعد هولندا من اولى الدول في غرب أوروبا التي تعيد فرض القيود الصحية.

ومنذ بدء الأزمة الصحية، سجّلت هولندا التي تعدّ أكثر من 17 مليون نسمة، 18,441 حالة وفاة من الوباء. وتلقى نحو 84% من السكان البالغين اللقاح ضد الفيروس.

المصدر  : أ ف ب


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.