26 ماي 2024

حضور متميز للمنتجات المجالية المغربية بمعرض دكار الدولي

حضور متميز للمنتجات المجالية المغربية بمعرض دكار الدولي

تميز الجناح المغربي في النسخة الثلاثين من معرض دكار الدولي (فيداك) ، الذي افتتح مؤخرا بالعاصمة السينغالية ، بحضور متميز للمنتجات المجالية القادمة من جنوب المملكة ، وعلى وجه الخصوص من مدينة كلميم ، من خلال منتجات “Cactus-commodities” ، وهي شركة مغربية متخصصة في مستحضرات التجميل والمواد الغذائية.

وقالت إيمان رضا ، المؤسسة المشتركة للشركة في تصريح ل(ـM24) القناة الاخبارية التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، ” نعرض اليوم في دكار لتسليط الضوء على منتجاتنا المجالية المغربية من أجل اختبارها من قبل إخواننا وأخواتنا السينغاليين ، وكذلك من قبل الدول الافريقية الأخرى الحاضرة في هذا المعرض” .

وأضافت السيدة رضا أن “هذا الحدث يتيح الترويج للمنتجات المجالية المغربية وأيضا لنشاط المرأة في المناطق القروية في هذا المجال ، وهي نقطة مهمة جدا لشركتنا والتي نسلط الضوء عليها دائما”.

وبخصوص هذه الشركة التي تتخذ من كلميم مقرا لها ، أشارت إلى أنها تقوم بانتاج وتصدير منتجات مجالية مغربية، وخاصة زيت الأركان وزيت بذور التين الشوكي العضوي.

وأوضحت أن الشركة تصدر منتجاتها بشكل أساسي إلى بلدان في أوروبا وآسيا وأمريكا، مشيرة إلىي أنها تطمح إلى تطوير نشاطها في إفريقيا.

وأضافت أن “المشاركة في هذه النسخة من المعرض الدولي لدكار ستجعل من الممكن التعريف بالغنى والتنوع الذي تزخر به المملكة ، والترويج لمنتجاتنا التي هي مغربية حصريا والتي غالبا ما يتم صنعها محليا” ، معربة عن أملها في أن تكون لهذا المعرض فوائد جيدة لكل من الشركة والجناح ككل.

وسجلت أن شركة “Cactus-commodities” شاركت في العديد من المعارض الدولية، وخاصة بهامبورغ واسطنبول وسيول بهدف تسليط الضوء على منتجات الأقاليم الجنوبية بشكل خاص والمغرب بشكل عام.

ويشارك ما مجموعه 16 عارضا مغربيا في هذه النسخة من معرض دكار الدولي (فيداك) المنعقد تحت شعار “القطاع الخاص الوطني يواجه تحديات السيادة الاقتصادية”.

وعقب مراسم افتتاح هذا الحدث ، قام سفير جلالة الملك في السينغال ، حسن الناصري ، بزيارة الجناح المغربي الذي أقيم خلال هذه الدورة ، والتي تستمر فعالياتها حتى ال 31 من الشهر الجاري، المقام في المركز الدولي للتجارة الخارجية بالسينغال.

وجرت مراسم الافتتاح بحضور بالخصوص وزير التجارة والاستهلاك والشركات الصغيرة والمتوسطة السينغالي، عبدو كريم فوفانا، ومدير المركز الدولي للتجارة الخارجية بالسينغال ، هاليو سيسي، وممثلي السلك الدبلوماسي المعتمد في السينغال.

ويعتبر المعرض الدولي لدكار ، عضو اتحاد المعارض الدولية منذ عام 1978 ، حدثا رئيسيا في غرب إفريقيا ، يتم تنظيمه بانتظام منذ عام 1974 وهو إطار لتعزيز المبادلات وفضاء متميز للبحث عن شركاء.

وقال مدير المركز الدولي للتجارة الخارجية بالسينغال خلال افتتاح المعرض إنه يتوقع حضور أزيد من 24 بلدا و 311 عارضا مباشرا و 1500 عارضا غير مباشر وأزيد من 400 ألف زائر خلال دورة هذه السنة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.