04 يوليوز 2022

المنتدى المتوسطي السابع للسياحة 2022 : السيد لحسن حداد يتسلم جائزة أحسن إنجاز له تأثير مدى الحياة

المنتدى المتوسطي السابع للسياحة 2022 : السيد لحسن حداد يتسلم جائزة أحسن إنجاز له تأثير مدى الحياة

تسلم وزير السياحة الأسبق لحسن حداد ،أمس الإثنين، الجائزة الدولية “جائزة أحسن إنجاز له تأثير مدى الحياة”، من رئيس جمهورية مالطا السيد جورج فيلا، وذلك على هامش انعقاد المنتدى المتوسطي السابع للسياحة نسخة 2022 ، ما بين 13 و14 يونيو الجاري بمالطا.

وقال السيد حداد، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذه الجائزة تعد “تكريما لجميع مهنيي القطاع الذين يشتغلون من أجل جعل الوجهة المغربية من الوجهات المرجعية السياحية في منطقة البحر الأبيض المتوسط”.

وسجل السيد حداد، وهو أيضا نائب برلماني، ورئيس اللجنة البرلمانية المشتركة المغرب-الاتحاد الأوروبي، أن هذا التتويج تكريم للمغرب كبلد، كقيم، كفضاء لتبادل الثقافات وللتنوع، وأيضا تكريم لجهود المملكة بقيادة جلالة الملك من أجل تكريس ريادتها في مجال التنمية المستدامة والتجديد والابتكار والإبداع الثقافي والممارسات الجيدة في قطاع السياحة.

وبعدما أبرز تنوع العرض السياحي المغربي وثراء وعراقة التراث الثقافي الوطني، أكد السيد حداد أن هذا التتويج يعتبر كذلك تكريما لهذا التنوع وللاختيارات الأساسية للمغاربة وللقيم التي يمثلونها وللفضاء الايكولوجي الذي يتميز به المغرب.

وشدد على أن هذا التتويج يعد أيضا تشريفا للمغرب، واعترافا بالسياسات التي تبنتها مختلف الحكومات المغربية منذ حوالي 20 سنة، من أجل تحقيق إقلاع سياحي قوي واكتساب خبرات ومهارات تدبير القطاع وفق المعايير الدولية، إلى جانب المنجزات التي حققتها المملكة المغربية في قطاع السياحة وفق الرؤية الملكية والتي زادت من جاذبية البلاد وارتفاع مداخيل القطاع.

ولفت إلى أن هذا المنتدى، المنظم من قبل المؤسسة المتوسطية للسياحة، بالتعاون مع عدد من الفاعلين في القطاع السياحي بمالطا، يشكل مناسبة مهمة لتقاسم الخبرات والمنجزات التي تمت مراكمتها في هذا المجال الحيوي.

وأشار إلى أن المؤسسة المتوسطية للسياحة، المشروع الذي يحظى بدعم الحكومة المالطية، تهدف للترويج للسياحة كوسيلة لتحقيق السلم والاستقرار عبر المنطقة المتوسطية.

وعرف المنتدى حضور أكثر من 800 مشارك من 32 دولة، ومن مختلف المشارب، إلى جانب ممثلي الإعلام الدولي. كما حضره مهنيو القطاع ، طلبة، فاعلون سياسيون، سفراء أجانب، مقاولون، فنانون، ممثلو جمعيات، مستثمرون ومهندسون، فضلا عن ممثلي الأبناك والمهتمين بالسياحة المتوسطية في دول البحر المتوسط ومن مختلف القارات.

وحضر عن الجانب المغربي حميد بنطاهر رئيس الكونفدرالية الوطنية للسياحة ومهنيون وصحافيون وفعاليات من القطاع.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.