06 يوليوز 2022

كندا تعلن رصد عشر إصابات جديدة بجدري القردة في الكيبيك

كندا تعلن رصد عشر إصابات جديدة بجدري القردة في الكيبيك

أعلنت السلطات الصحية في كندا، أمس الثلاثاء، أنها رصدت عشر إصابات جديدة بجدري القردة في كيبيك، ما يرفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 15، متوقعة تسجيل مزيد من الحالات في مقاطعات أخرى.

وقال وزير الصحة الكندي، جان إيف دوكلو “نتوقع تأكيد مزيد من الإصابات في الأيام القادمة”، مضيفا أن الحكومة الفدرالية وفرت اللقاح “إيمفاميون” وعقاقير أخرى مخزنة في الاحتياطي الوطني الاستراتيجي للطوارئ.

وفي غياب لقاح معين لجدري القردة، يمكن استخدام اللقاح المضاد للجدري على سبيل الوقاية في حالة مخالطة مصابين.

وأوضح المعهد الوطني للصحة والبحوث الطبية الفرنسي (إنسيرم)، أن جدري القردة يعد مرضا معديا يسببه فيروس ينتقل إلى الإنسان من حيوانات مصابة، خصوصا القوارض، مشيرا إلى أن الفيروس اكتشف للمرة الأولى عام 1958 بين مجموعة من قردة المكاك التي كانت تجرى عليها بحوث، ومن هنا سمي المرض جدري القردة.

وأشار إلى أنه يمكن أن تتراوح فترة حضانة الفيروس عادة من 5 إلى 21 يوما، أما أعراضه فتشبه أعراض الجدري (حمى وصداع وآلام العضلات…) خلال الأيام الخمسة الأولى، لكنها عادة ما تكون أقل حدة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.