26 ماي 2024

أيام فريدة بنليزيد: تسليط الضوء على الأعمال السينمائية لأول سيناريست ومخرجة مغربية

أيام فريدة بنليزيد: تسليط الضوء على الأعمال السينمائية لأول سيناريست ومخرجة مغربية

تنظم جمعية “طنجة أفلام” أيام 25 و 26 و 27 أبريل الجاري فعاليات “أيام فريدة بنليزيد” ، التي ستسلط الضوء على الأعمال السينمائية لأول سيناريست ومخرجة مغربية.

وأفاد بلاغ للجمعية بأن هذه الفعالية، التي ستقام بشراكة مع ولاية جهة طنجة-تطوان-الحسيمة ووزارة الشباب والثقافة والتواصل والمركز السينمائي المغربي وجماعة طنجة، تعتبر حدثا وفرصة لتكريم المخرجة فريدة بنليزيد.

وأضاف المصدر نفسه أن فريدة بنليزيد تعد أول سيدة مغربية عملت في مجال الإنتاج السينمائي وهي سيناريست مبدعة قدمت العديد من الأعمال الكلاسيكية في السينما المغربية.

ستقام هذه التظاهرة بين 25 و 27 أبريل الحالي بفضاء “سينما ألكازار” العريقة بالمدينة العتيقة لطنجة، وذلك بحضور المخرجة فريد بنليزيد وعدد من المخرجين السينمائيين والمثقفين والفاعلين الميدانيين.

يضم برنامج التظاهرة عرض 3 أفلام روائية طويلة للمخرجة فريدة بنليزيد، ويتعلق الأمر ب “كيد النساء” (1999) و “حدود وحدود” (2013)، و”باب السما مفتوح” (1989).

يذكر أن فريدة بنليزيد، التي ولدت بمدينة طنجة سنة 1948، حصلت على شهادة الإخراج السينمائي من المدرسة العليا للدراسات السينمائية بباريس عام 1976، ودرست الأدب في جامعة باريس الثامنة.

وتعتبر من رواد السينما المغربية والعربية، وقد عملت أيضا كصحافية في صحف مغربية ودولية، وتتميز بكونها تختار موضوعات غير مستهلكة في الدراما، وتقدم اعمالا مختلفة عن أعمالها السابقة سواء في التلفزيون أو السينما.

بعد إبداعها لسيناريو فيلم “عرائس من قصب” (1980) وفيلم “البحث عن زوج امرأتي”، زاوجت فريدة بنليزيد بين الكتابة والإخراج في عدد من أفلامها، ومن بينها “باب السما مفتوح” و”كيد النسا” و”الدار البيضاء دار البيضاء” و”خوانيتا بنت طنجة” و”البكمة” و”النية تغلب”.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.