22 يونيو 2024

مهرجان أجي تهضم: عرض إفريقيا للضحك يحتفي بالفكاهة الإفريقية

Maroc24 | فن وثقافة |  
مهرجان أجي تهضم: عرض إفريقيا للضحك يحتفي بالفكاهة الإفريقية

احتفى عرض فريد قدّمه خمسة فكاهيين أفارقة، مساء أمس السبت، بالمسرح الوطني محمد الخامس، بتنوع الفكاهة الإفريقية، وذلك في إطار الدورة السادسة لمهرجان “أجي تهضم”.

وهكذا فقد أمتع كل من الفكاهي المغربي الإيفواري والاس، والتونسي نضال السعدي، والكاميروني فاليري ندونغو، والإفوارِيَين راماتولاي ولومانيفيك، رواد المهرجان من مختلف الأجيال والآفاق، بسهرة رمضانية مرحة، في أجواء احتفالية رائعة.

وطوال هذا الحفل، توالى هؤلاء الفكاهيين الموهوبين والمفعمين بالحيوية، على خشبة المسرح وسط تصفيق حار من الجمهور، الذي تفاعل مع وعروضهم المستوحاة من مشاهد الحياة اليومية، التي حرص كل واحد منهم على أن يسمها بلمسة شخصية وأسلوب متفرد.

وفي تصريح لـ (M24)، القناة الإخبارية التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، قال “والاس”، واسمه الحقيقي الطاهر لزرق، إن حفل “جنوب الصحراء للضحك” يحتفي بإفريقيا جنوب الصحراء وكذلك بشمال إفريقيا بكل روعتهما وتنوعهما، مشيرا إلى أن “العرض يُسلط الضوء على الفكاهة الإفريقية بحضور فكاهيين معروفين يمثلون القارة”.

وأشار إلى أن “كلا من الفكاهيين الخمسة يأتي بعالمه الخاص ليحكي قصة قارته”، موضحا أن الفكاهيين المشاركين يقدمون نظرة مختلفة عن إفريقيا وفق وجهات نظرهم الخاصة، مضيفا أن “كل واحد من هؤلاء الفكاهيين يحرص بطريقته على تقديم إفريقيا وفق منظور خاص”.

من جانبه، أعرب راماتولاي عن سعادته واعتزازه بأدائه على المسرح بالرباط للمرة الثالثة، مضيفا أن هذا الحفل الذي يضم مجموعة من الفنانين الأفارقة الموهوبين يمثل “فرصة سانحة لتقديم عروض إلى جانب الفكاهيين المغاربة.

وتنظم الدورة السادسة من مهرجان الضحك “أجي تهضم” بالرباط، في الفترة الممتدة من 30 مارس إلى 2 أبريل، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، في إطار فعاليات “الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية”، وهي الدورة التي تحتفي بالتنوع الثقافي وتقديم عروض متميزة.

ويقترح المهرجان باقة من العروض الفنية في أمسيات رمضانية ساهرة، بمشاركة ثلة من الكوميديين من المغرب وخارجه، يتقاسمون خلالها مع الجمهور لحظات مليئة بالبهجة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.