24 يوليوز 2024

الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي: مشاركة وازنة للبرلمان المغربي بالبحرين

الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي: مشاركة وازنة للبرلمان المغربي بالبحرين

يشارك وفد برلماني مغربي رفيع المستوى في أشغال الجمعية العامة الـ 146 للاتحاد البرلماني الدولي والدورة الـ 211 لمجلسه الحاكم والاجتماعات ذات الصلة، والتي تستضيفها عاصمة مملكة البحرين ،المنامة، خلال الفترة ما بين 11 و 15 مارس الجاري.

وذكر بلاغ للبرلمان أن هذا الحدث الدولي الهام يشكل مناسبة لممثلي البرلمانات الأعضاء للالتقاء والتشاور وتبادل الآراء، وفتح آفاق واسعة للحوار بهدف تعزيز الجهود البرلمانية، في إطار موضوع المناقشة العامة لهذه الدورة حول “تعزيز التعايش السلمي، والمجتمعات الشاملة للجميع: مكافحة التعصب”.

وأفاد البلاغ أن الوفد المغربي الذي يترأسه رئيس مجلس المستشارين، النعم ميارة، سيجري على هامش هذه الدورة عددا من اللقاءات مع الوفود المشاركة من أجل تعزيز التعاون البرلماني الثنائي والمتعدد الأطراف، كما سيشارك في أشغال المجموعات الجيوسياسية العربية والإفريقية والإسلامية والتي ستخصص لدراسة وتبادل الآراء حول إدراج البنود الطارئة على جدول أعمال كل من الجمعية العامة والمجلس الحاكم وكذا الاتفاق على المرشحين للمراكز الشاغرة في اللجان الدائمة أو الفرعية للاتحاد البرلماني الدولي.

وسيترأس نجيب الخدي الكاتب العام لمجلس النواب، وفقا للبلاغ، اجتماع جمعية الأمناء العامين للبرلمانات الأعضاء في الاتحاد البرلماني الدولي، بمشاركة، الأسد الزروالي، الأمين العام لمجلس المستشارين، حيث سينكب الاجتماع على مناقشة مواضيع تتعلق ب: “عدم المساواة بين الرجال والنساء في البرلمان-ماهي الحلول” و “البرلمانيون وتضارب المصالح”، و “دور البرلمانات في مكافحة تغير المناخ”، كما سيتم إجراء استبيان بشأن دليل أفضل الممارسات من أجل البرلمانات الرقمية.

وحسب جدول أعمال الجمعية العامة الـ 146 للاتحاد، سيتم انتخاب رئيس الدورة الحالية للجمعية، والنظر في طلبات إدراج البنود الطارئة المقدمة من طرف الش عب البرلمانية المشاركة، ومناقشة مجموعة من القضايا المحورية من خلال اللجان الدائمة والمتخصصة. وسيشارك وفد الشعبة البرلمانية لمجلس النواب في اجتماعات اللجان الدائمة للجمعية الـ 146 للاتحاد البرلماني الدولي، وهي لجنة السلم والأمن الدوليين، ولجنة التنمية المستدامة والتمويل والتجارة، ولجنة الديمقراطية وحقوق الإنسان، ولجنة شؤون الأمم المتحدة. بالإضافة لمشاركتهم في أشغال الجمعية العامة والمجلس الحاكم.

وفي هذا الإطار، ستناقش اللجنة الدائمة الأولى للسلم والأمن الدوليين، مشروع قرارها حول “الهجمات والجرائم الإلكترونية: المخاطر الجديدة على الأمن العالمي” الذي سيتم اعتماده وإقراره بصورته النهائية في اجتماع الجمعية، كما ستعتمد لجنة التنمية المستدامة في الاجتماع ذاته مشروع قرارها حول موضوع “الجهود البرلمانية المبذولة لتحقيق رصيد كربون سلبي في الغابات”، فضلا عن استعراض تقارير أنشطة اللجان الدائمة.

ويضم الوفد البرلماني المغربي في عضويته عن مجلس النواب كلا من النائب أحمد التويزي، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة، والنائب مصطفى الرداد، عضو فريق التجمع الوطني للأحرار، والنائب عمر حجيرة، عضو الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، والنائبة خدوج السلاسي، عضو الفريق الاشتراكي، وعن مجلس المستشارين المستشار كمال ايت ميك، عضو فريق التجمع الوطني للأحرار، والمستشار حسن شميس، عضو فريق الأصالة والمعاصرة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.