25 يوليوز 2024

جائزة مبدعات: تتويج الفائزات بالنسخة الثانية

جائزة مبدعات: تتويج الفائزات بالنسخة الثانية

احتضن مسرح محمد الخامس بالرباط، مساء اليوم الأربعاء، حفل تتويج الفائزات بالنسخة الثانية من جائزة “مبدعات” دورة 2023، التي تنظمها سنويا وزارة الشباب والثقافة والتواصل، تخليدا لليوم العالمي للمرأة.

وتم خلال هذا الحفل، الذي ترأسه وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد، بحضور عدد من الوجوه الفنية والثقافية الوطنية، الإعلان عن الفائزات بالجائزة في أصنافها الثلاثة، وهي جائزة العزف على آلة موسيقية، وجائزة “صلام-راب”، إضافة إلى جائزة التعبير الجسدي.

وعادت الرتبة الأولى في الاصناف الثلاث، والتي تقدر قيمتها بـ 60 ألف درهم، الثلاثي الى كل من بشرى مذكور في صنف “صلام-راب”، وهند غيث في صنف التعبير الجسدي، وهبة مكاوي في صنف العزف على آلة موسيقية.

أما الرتبة الثانية، التي تبلغ قيمة جائزتها 40 ألف درهم، فنالتها عزيزة عبد الحق في صنف “صلام-راب”، ومهى فامني في صنف التعبير الجسدي، ورفيدة بوحلكة في صنف العزف على آلة موسيقية.

وحصلت على الرتبة الثالثة، التي تبلغ قيمة جائزتها 20 ألف درهم، كل من لبنى فركان في صنف “صلام-راب”، وليلى بلعياشي في صنف التعبير الجسدي، وإحسان الميشي في صنف العزف على آلة موسيقية.

وتكونت لجنة تحكيم دورة هذه السنة من جائزة “مبدعات”، من نجية العطاوي، أستاذة الرقص الكلاسيكي والكوليغرافي، ولمياء بوقاع، أستاذة آلة البيانو وبيداغوجية التدريس الموسيقي، ونور الهدى أبو الدهاج، أستاذة آلة القانون، إضافة إلى أعضاء فرقة “آش كاين”.

وتخلل هذه السهرة الاحتفالية حفلا موسيقيا من أداء فرقة الراب المغربية المعروفة “آش كاين”، التي أمتعت الجمهور بباقة من أعمالها الغنائية الشهيرة.

وفي كلمة بالمناسبة، قال وزير الشباب والثقافة والتواصل، إن جائزة “مبدعات” تهدف بالأساس إلى تشجيع المواهب النسائية في مختلف المجالات الإبداعية، وتكري بصيغة مختلفة وجديدة، لترسيخ ثقافة الاعتراف تجاه ما تحققه النساء المغربيات.

وأضاف أن دورة هذه السنة تتزامن مع اليوم العالمي للنساء، داعيا بهذه المناسبة إلى “تحية النساء المغربيات داخل وخارج أرض الوطن، نظير ما يقدمن من خدمات للمجتمع”، مشيرا إلى أن المرأة المغربية تحظى بمكانة خاصة لدى جلالة الملك محمد السادس.

كما نوه الوزير بجميع المكتسبات التي حققتها المرأة المغربية في مختلف المجالات، خصوصا على مستوى الحقوق والحريات، “حيث أصبحت تتمتع بالحقوق بالمساواة مع الرجال انطلاقا مما ينص عليه الدستور ومختلف النصوص القانونية”.

كما شهد الحفل في الأخير تكريم ثلاث نساء موظفات داخل وزارة الشباب والثقافة والتواصل، ويتعلق الأمر بكل من السيدة سمية الغالي، من قطاع التواصل، والسيدة خديجة الشاعر، من قطاع الثقافة، إضافة إلى السيدة سمية بالمنصور من قطاع الشباب.
و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.