15 يوليوز 2024

رسالة المدير العام للأمن الوطني بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

Maroc24 | سلايدر | مرأة |  
رسالة المدير العام للأمن الوطني بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

تخليدا لليوم العالمي للمرأة، وجه المدير العام للأمن الوطني السيد عبد اللطيف حموشي، رسالة تهنئة إلى نساء الأمن الوطني المغربي، وذلك إجلالا وعرفانا لهن بمجهوداتهن المبذولة في سبيل الحفاظ على الأمن العام بالمملكة المغربية.

ومما جاء في مضمون الرسالة ” ونحن نخلد اليوم العالمي للمرأة نستحضر بكل إجلال وإكبار الدور الكبير الذي تضطلع به النساء الشرطيات، في مختلف المجالات الأمنية، كما نعتز كثيرا بالنجاحات التي حققنها في حماية أمن المواطنين وضمان سلامة ممتلكاتهم، والذود عن حمى الوطن وصون مصالحه العليا”.

وتوجه السيد الحموشي بالشكر للنساء الشرطيات، قائلا: “وبهذه المناسبة الغالية، يطيب لي أن أتقدم بجزيل الشكر وغامر الامتنان لكل نساء الأمن الوطني، من مختلف الرتب والدرجات، مشيدا عاليا بما يقدمن من جميل العمل وخالص العطاء، ومقدرا باعتزاز ما يسدين من خدمات وتضحيات للحفاظ على الأمن والنظام العامين”.

وتضيف الرسالة “وبفضل النجاحات التي راكمتها النساء الشرطيات، وبسبب التعديلات التشريعية والتنظيمية التي استهدفت تحسين النظام الأساسي لموظفي الأمن الوطني، أصبحت المرأة الشرطية حاضرة في مختلف الدرجات والرتب، بما فيها إطار التدبير والإدارة الذي يعد أسمى إطار في قائمة الرتب الأمنية، حيث تتوفر المديرية العامة للأمن الوطني حاليا على 17موطفة تحمل رتبة مراقب عام للشرطة”.

وتابع، “كما أن إحداث مباريات مهنية لولوج درجة عميد شرطة ممتاز بشكل مباشر، ساهم في التحاق العديد من الكفاءات النسوية بصفوف الأمن الوطني، في مجال الطب والهندسة والبيولوجيا، وغيرها من العلوم والتقنيات الحديثة، وهو ما قدم قيمة مضافة للعمل الأمني، وسمح للمرأة الشرطية بخدمة قضايا الأمن من منظور القيادة والتدبير”.

واختتم السيد الحموشي رسالته بالقول “كما أهيب بجميع النساء الشرطيات أن يواصلن العطاء والتميز، وأن يجتهدن في ترصيد هذه النجاحات وتوطين هذا الاستحقاق في العمل الأمني، متمنيا لهن ذكرى سعيدة، ويوما غامرا بالنجاح والسعادة، ومبتهلا إلى العلي القدير ببركات شهر شعبان، أن يسدل عليهن أردية الصحة والعافية، وأن ينزلهن منزلة رفيعة وشأنًا مكينا، جزاءا لتضحياتهن وخدماتهن الجليلة”.


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.