21 ماي 2024

اللجان الدائمة للبرلمان الإفريقي تفتتح اجتماعاتها في جوهانسبورغ بحضور المغرب

اللجان الدائمة للبرلمان الإفريقي تفتتح اجتماعاتها في جوهانسبورغ بحضور المغرب

بدأت اللجان الدائمة للبرلمان الإفريقي اجتماعاتها، اليوم الاثنين في مقر المؤسسة في ميدراند – بجنوب أفريقيا، بحضور وفد برلماني مغربي.

كما تقرر أن تجتمع هياكل أخرى للبرلمان ، منها التجمعات الإقليمية، وذلك في الفترة من 6 إلى 17 مارس الجاري.

وتنعقد جلسات شهر مارس للمؤسسة التشريعية الإفريقية تحت شعار الاتحاد الأفريقي لسنة 2023 ” تسريع تنفيذ منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية “.

وخلال هذه الجلسات ، ستضع اللجان الدائمة والأجهزة الأخرى التابعة للبرلمان الافريقي مخططات للحصول على التزام سياسي أكبر وتسريع التنفيذ الفعال لمنطقة التجارة الحرة كي يستفيد منها المواطنون الأفارقة بشكل كامل وتحقيق تطلعات وأهداف أجندة 2063. وسيناقش الاجتماع التشريعي الأول لهذا العام، الذي يترأسه رئيس البرلمان الافريقي ، فورتشن شارومبيرا ، عدة مواضيع منها مدى تقدم القانون النموذجي لتدبير الأراضي ، ومخطط العمل العشري للاتحاد الإفريقي لوضع حد لتشغيل الأطفال.

كما يتدارس الاجتماع العمل القسري والاتجار بالبشر ، وتقرير حول الوصول إلى المعلومات ، والحقوق الرقمية ، والقانون النموذجي بشأن تغير المناخ ، وإلغاء تأشيرات الدخول بالنسبة للفرق الرياضية التي تسافر إلى إفريقيا.

بالإضافة الى ذلك، سيتم الاحتفال باليوم العالمي للمرأة 2023 تحت شعار: “من أجل عالم رقمي مندمج : الابتكار والتكنولوجيا من أجل المساواة بين الجنسين”.

وأخيرا، ستتلقى اللجان الدائمة للبرلمان الإفريقي تقارير من مختلف مؤسسات الاتحاد الأفريقي في اطار وظيفة الرقابة في البرلمان. وتشمل هذه المؤسسات ، على الخصوص ، مجلس مكافحة الفساد ، ولجنة الاتحاد الأفريقي للقانون الدولي .

ويمثل البرلمان المغربي في هذه الاجتماعات ثلاثة نواب من مجلس النواب ومستشاران من مجلس المستشارين.

ويتعلق الأمر بالنائبة ليلى داهي، عن التجمع الوطني للأحرار؛ والنائبة خديجة اروهال عن حزب التقدم والاشتراكية؛ والنائب عبد الصمد حيكر، عن حزب العدالة والتنمية؛ والمستشار البرلماني يوسف ايدي، عن الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ؛ والمستشارة هناء بلخير، عن الاتحاد العام للشغالين بالمغرب.

وتجدر الإشارة إلى أن البرلمان الإفريقي قد تم تأسيسه وفقا للمادة 5 من الميثاق التأسيسي للاتحاد الافريقي، وبدأ أشغاله بشكل رسمي في 18 مارس 2004.
و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.