25 يوليوز 2024

مجلس النواب يشارك في دورة فبراير لبرلمان أمريكا الوسطى

مجلس النواب يشارك في دورة فبراير لبرلمان أمريكا الوسطى

شاركت النائبة حياة لعرايش بصفتها عضوة في الشعبة الوطنية لمجلس النواب المغربي لدى برلمان أمريكا الوسطى (البرلاسين) في أشغال دورة شهر فبراير لهذه المنظمة البرلمانية الجهوية التي انعقدت خلال الفترة ما بين 20 و24 فبراير 2023 بجمهورية غواتيمالا.

وذكر بلاغ لمجلس النواب أن السيدة لعرايش، أجرت بالمناسبة لقاء مع رئيس (البرلاسين)، أمادو سيرود سيفيدو، بحضور كل من السيدة إيليانا كوادلوبي غاليس دومينغيز النائبة الأولى للرئيس، و كارلوس ريني هيرنانديز كاسيو رئيس لجنة العلاقات الخارجية والهجرة.

وأضاف البلاغ أن السيدة حياة لعرايش، أكدت خلال هذا اللقاء أن حضورها في هذه الدورة كممثلة لمجلس النواب المغربي يعتبر دليلا على الالتزام الدائم للمملكة المغربية بالتعاون جنوب-جنوب، الذي ما فتئ صاحب الجلالة الملك محمد السادس يوليه أهمية بارزة، كما استعرضت التقدم الذي يعرفه المغرب في مجالات التنمية المستدامة والانتقال الطاقي.

ومن جهته، أشاد رئيس برلمان أمريكا الوسطى بالدور الريادي الذي يلعبه المغرب كبوابة إلى إفريقيا، معبرا عن تطلعه للاستفادة من التجربة المغربية في مجال تدبير ملف الهجرة في المنطقة وتعزيز التنسيق البرلماني مع المملكة المغربية باعتبارها حلقة وصل مع دول القارة الإفريقية من خلال دعم التعاون المشترك في إطار المنتدى البرلماني لإفريقيا وأمريكا اللاتينية والكاراييب “أفرولاك”.

وقد تميزت هذه الدورة بتأدية القسم من طرف السيدة النائبة حياة لعرايش أمام برلمان أمريكا الوسطى بصفتها عضوة ملاحظة في الشعبة الوطنية لدى هذه المنظمة البرلمانية الجهوية.

وعرفت هذه الدورة كذلك، المصادقة على مجموعة من مشاريع القرارات التي أعدها أعضاء اللجان الدائمة حول مواضيع متعددة تهم الأسرة والصحة والثقافة واللغات والتنقل البشري والطاقات المتجددة داخل منظومة الاندماج الجهوي لأمريكا الوسطى “SICA”.

جدير بالذكر أن البرلمان المغربي بمجلسيه انضم إلى برلمان أمريكا الوسطى بصفة عضو ملاحظ في 16 يونيو 2015. ويضم هذا البرلمان الذي يمثل منظومة الاندماج الجهوي لأمريكا الوسطى ست دول وهي غواتيمالا والسلفادور والهندوراس ونيكاراغوا وبنما وجمهورية الدومينيكان.
و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.