25 ماي 2024

وفاة الناقد المغربي بنعيسى بوحمالة عن سن يناهز 72 سنة

وفاة الناقد المغربي بنعيسى بوحمالة عن سن يناهز 72 سنة

توفي الناقد والمترجم بنعيسى بوحمالة، أمس الخميس بمكناس، عن سن يناهز 72 سنة.

ونعت جمعية أصدقاء المعتمد في بلاغ لها اليوم الجمعة، الراحل بنعيسى الذي “يعتبر أحد النقاد الكبار الذين اشتغلوا في الشعرية المغربية والعربية وساهموا في إثراء الحقل النقدي”.

وأشار البلاغ إلى أن الراحل “فقيد الثقافة المغربية” كان صديق جمعية أصدقاء المعتمد الذي نشط عدة لقاءات نقدية ضمن فعاليات مهرجان الشعر المغربي الحديث بشفشاون.

وخلف الناقد بنعيسى بوحمالة دراسات ومؤلفات عديدة منها “النزعة الزنجية في الشعر العربي المعاصر.. محمد الفيتوري نموذجا” (2004) و”أيتام سومر.. في شعرية حسب الشيخ جعفر”، الذي صدر في جزئين خلال 2009، و”شجرة الأكاسيا مؤانسات شعرية في الشعر العربي المعاصر” (2014).

وللراحل بوحمالة مساهمات في كتب جماعية حول الشعر المغربي والعربي والعالمي نشرت بالمغرب وخارجه.

وصدرت للراحل، الذي كان مشاركا نشطا في العديد من الملتقيات النقدية والثقافية المغربية والعربية والدولية، ترجمات لمنتخبات من أشعار الألماني بول سيلان، والفرنسيين إيف بونفوا وسيرج بي و البلجيكي جيرمان دروغنبرودت، والإيطالية دوناتيلا بيزوتي، والكرواتية لانا ديركاك و السلوفاكي جوراج كونياك.

كما صدر له عن منشورات بيت الشعر في المغرب كتاب مترجم يحمل عنوان “آرثور رامبو: مقاربات.. شهادات.. إضاءات” (2022).

وفي سنة 2017، صدر عن دار الأمان كتاب بعنوان “بنعيسى بوحمالة: تآويل العين والروح” يضم 37 مساهمة، من نقاد مغاربة وعرب وأجانب، تحتفي ببوحمالة وبعطاءاته الوازنة في مجال الدراسات النقدية الشعرية.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.