20 ماي 2024

الإعلان عن أسماء الفائزين بعضوية المجالس البلدية بسلطنة عمان

الإعلان عن أسماء الفائزين بعضوية المجالس البلدية بسلطنة عمان

أعلن رئيس اللجنة الرئيسية لانتخابات أعضاء المجالس البلدية بسلطنة عمان، خالد بن هلال البوسعيدي، مساء اليوم الأحد، عن أسماء الفائزين بعضوية المجالس البلدية للفترة الثالة، وذلك عقب انتهاء الفرز الآلي للأصوات التي أدلى بها المواطنون بالداخل.

وبحسب تطبيق “انتخاب”، الذي أطلقته وزارة الداخلية العمانية لمتابعة عملية الفرز، فقد بلغ إجمالي المصوتين في استحقاقات اليوم 288 ألفا و469 ناخبا، بنسبة تربو عن 39 في المائة، من أصل 731 ألفا و767 ناخبا مسجلا.

وبخصوص توزيع المصوتين حسب المحافظات (الجهات)، تصدرت محافظة ظفار القائمة بأزيد من 60 ألف مصوتا، تليها محافظة جنوب الباطنة بـ57 ألف مصوتا، ثم محافظة شمال الباطنة بزهاء 38 ألف صوت.

وعقب الإعلان عن أسماء الفائزين، ثمن رئيس اللجنة الرئيسية لانتخابات أعضاء المجالس البلدية “جهود جميع العاملين ومساهمتهم المتميزة لإنجاح الانتخابات”، متوجها بالشكر لمختلف وسائل الاعلام المحلية والعالمية على تغطية هذا الحدث الانتخابي.

وكانت اللجنة الرئيسية للانتخابات قد أعلنت، يوم 18 دجنبر الجاري، عن انتهاء عملية تصويت الناخبين الموجودين خارج سلطنة عمان بواسطة تطبيق “أنتخب”، الذي قام مقام مكاتب الاقتراع خلال هذه الاستحقاقات.

وأطلقت وزارة الداخلية المنصة الإلكترونية (انتخاب) لمتابعة كافة الإحصائيات المتعلقة بعملية الفرز، والإطلاع على قوائم الناخبين والمرشحين، و كذا آراء المصوتين ومقترحاتهم.

وتم تحديث إحصائيات الاقتراع في هذه المنصة الإلكترونية، المتاحة على الهواتف الذكية للمصوتين والزوار معا، على مدار ساعات الاقتراع، مع التركيز، بالأساس، على أعداد المصوتين، وتوزيع مؤشرات التصويت حسب المحافظات، وكذا مؤشرات الفئات العمرية.

يشار إلى أن سلطنة عمان اعتمدت، خلال ثالث انتخابات بلدية تشهدها البلاد، التصويت الإلكتروني عبر تطبيق “أنتخب”، الذي لا يتطلب إلا التوفر على هاتف ذكي متصل بالأنترنت، وبطاقة شخصية سارية المفعول، وذلك بعد استثمارها للتقنيات الحديثة في مرحلة الفرز النهائي خلال انتخابات (2012-2016)، وتعميم التصويت الإلكتروني في كافة مراكز الاقتراع خلال الفترة الثانية (2017-2022).

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.