18 يوليوز 2024

حكومة طالبان تمنع الأفغانيات من العمل في المنظمات غير الحكومية

حكومة طالبان تمنع الأفغانيات من العمل في المنظمات غير الحكومية

أمرت سلطات طالبان السبت المنظمات غير الحكومية بالتوقف عن العمل مع النساء لعدم اتباعهن قواعد اللباس المناسبة. ويأتي الإعلان بعد أربعة أيام من منع الفتيات من الدراسة في الجامعة للأسباب نفسها.

وقالت الوزارة المسؤولة عن الموافقة على تراخيص المنظمات غير الحكومية العاملة في أفغانستان في رسالة اطلعت عليها وكالة فرانس برس “وردت شكاوى جديّة بشأن عدم الامتثال للحجاب الإسلامي وغيره من القواعد واللوائح المتعلّقة بعمل المرأة في المنظمات المحليّة والدوليّة”.

وأضافت الوزارة في رسالتها الموجّهة إلى المنظمات غير الحكومية الدولية والمحلية، أنه “في حالة إهمال التوجيه… يلغى ترخيص المنظمة”.

ولم يتّضح بعد ما إذا كانت هذه التوجيهات ستؤثّر على العاملات الأجنبيات في المنظمات غير الحكومية.

وأكدت منظمتان غير حكوميتين تحدثت معهما وكالة فرانس برس، تلقّيهما الرسالة من الوزارة.

وقال مسؤول كبير في منظمة دولية تشارك في العمل الإنساني في عدّة مناطق نائية في البلاد لوكالة فرانس برس مشترطاً عدم الكشف عن هويته “نعلّق جميع أنشطتنا اعتباراً من الأحد”. وأضاف “سنعقد قريباً اجتماعاً لكبار المسؤولين من جميع المنظمات غير الحكومية لتقرير كيفية التعامل مع هذه القضية”.

كذلك، قال مسؤول آخر يعمل في منظمة دولية غير حكومية معنية بتوزيع المواد الغذائية، إن الحظر “ضربة كبيرة للموظّفات”.

وأضاف “لدينا عدد كبير من الموظفات لمعالجة المخاوف المتعلقة بالمساعدات الإنسانية للنساء الأفغانيات”، متسائلاً “كيف نعالج مخاوفهن الآن؟”.

تعمل عشرات المنظمات غير الحكومية الدولية والمحلية في عدّة قطاعات في مختلف المناطق النائية في أفغانستان، كما أنّ العديد من الموظفين فيها هم من النساء.

ورداً على القرار الأخير، قال نائب الممثل الخاص للأمم المتحدة في أفغانستان رامز الأكبروف، إنّ الحظر “انتهاك واضح للمبادئ الإنسانية”.

من جهتها، غرّدت منظمة العفو الدولية قائلة إنّ الحظر “محاولة مؤسفة لإقصاء المرأة من المجالات السياسية والاجتماعية والاقتصادية” في أفغانستان.

يأتي هذا الإعلان بعد أربعة أيام فقط من قرار حكومة طالبان منع الأفغانيات من الالتحاق بالجامعات العامّة والخاصّة إلى أجل غير مسمى.

وبرّر وزير التعليم العالي ندا محمد نديم القرار بعد يومين من اتخاذه، بـ”عدم التزام الطالبات التعليمات بشأن الحجاب”.

وقال “الحجاب إلزامي في الإسلام”، في إشارة إلى إلزامية تغطية رأس المرأة ووجهها وجسدها بالكامل في أفغانستان.

وأشار الوزير إلى أنّ الفتيات اللواتي كنّ يدرسن في محافظة بعيدة عن منزلهن “لم يسافرن مع محرم، رفيق ذكر بالغ”.

وكالات


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.