25 ماي 2024

السيد رياض مزور يوقع بروتوكول اتفاق بخصوص إنجاز مشروع استثماري من طرف شركة AVL المغرب

السيد رياض مزور يوقع بروتوكول اتفاق بخصوص إنجاز مشروع استثماري من طرف شركة AVL المغرب

تم، اليوم الاثنين بالرباط، التوقيع على بروتوكول اتفاق يتعلق بإنجاز مشروع استثماري من طرف شركة “AVL المغرب”، المتخصصة في تكنولوجيات التنقل.

ووقع هذا البروتوكول، الذي يهم مشروعا استثماريا من شأنه الإسهام في تنشيط منظومة ترحيل أنشطة الهندسة والبحث والتطوير، بالخصوص ذات الصلة بالهندسة الصناعية، كل من وزير الصناعة والتجارة رياض مزور، والمدير العام لشركة “AVL المغرب وفرنسا”، جان مارك بولارد.

وأفاد بلاغ لوزارة الصناعة والتجارة بأن هذا الاتفاق وقعه أيضا كل من الوزيرة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، غيتة مزور، والوزير المكلف بالاستثمار والالتقائية وتقييم السياسات العمومية، محسن الجزولي.

ويروم هذا المشروع، الذي تبلغ قيمته الاستثمارية 30 مليون درهم، خلق 500 منصب شغل في أفق سنة 2027، لاسيما في صفوف المهندسين. وسيتم تنفيذه بالعديد من المدن المغربية، بما فيها موقع الرباط تكنوبوليس.

وأكد السيد مزور،بهذه المناسبة، أنه بفضل هذا الاستثمار الجديد، يؤكد القطاع، مرة أخرى، على مدى جاذبيته، المتأتية، أساسا، من جودة عرضه المستجيب لاحتياجات المقاولات، ولتدابير المواكبة المقترحة، خاصة على المستوى الضريبي ودعم الاستثمار والتكوين، مبرزا الأهمية الخاصة التي يكتسيها قطاع ترحيل الخدمات ومكانته الاستراتيجية في الاقتصاد الوطني على مستوى إحداث مناصب الشغل والتصدير.

وفي السياق ذاته، أبرز الإمكانات الكبرى التي يتوفر عليها هذا القطاع في الوقت الحاضر، مما سيزيد من تحسين جودته عن طريق رفع مستوى القدرة التنافسية للفاعلين واستهداف قطاعات جديدة ذات قيمة مضافة عالية.

من جهته، اعتبر السيد بولارد أن برتوكول الاتفاق سيمكن مجموعة “AVL” من بلورة ، بشراكة مع وزارة الصناعة والتجارة، رؤية بعيدة المدى، مؤكدا أن هذا الأمر سيعزز الخبرات المتطورة في قطاعي النقل والطاقة وكذا تهيئة شروط النجاح اللازمة.

يشار إلى أن شركة “AVL المغرب”، وهي أحد فروع “AVL فرنسا”، تعمل في عدة مجالات منها تطوير المحركات والبطاريات الكهربائية، والأنظمة الإليكترونية ومنتوجات التنقل.

وتستقطب الشركة اليوم زبناء متميزين، مثل “ستيلانتيس” (STELLANTIS) ومجموعة “رونو” (Renault).

ويشغل قطاع ترحيل الخدمات نحو 130 ألف أجير، ويحقق رقم معاملات خاص بالتصدير تبلغ قيمته 13 مليار درهم، منها 360 مليون درهم تحققها منظومة ترحيل أنشطة الهندسة والبحث والتطوير، وذلك من خلال 1320 مقاولة مستقرة في المغرب.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.