29 نونبر 2022

وكالة تمويل الصادرات البريطانية تخصص أزيد من 51 مليار درهم للتجارة بالمغرب

وكالة تمويل الصادرات البريطانية تخصص أزيد من 51 مليار درهم للتجارة بالمغرب

أعلنت وكالة تمويل الصادرات البريطانية تخصيصها لأزيد من 51 مليار درهم، لتعزيز كل ما يتعلق بالتجارة مع المغرب، انطلاقا من مساعدة المستثمرين المغاربة والشركات البريطانية.

وصرّحت ذات الوكالة، في بلاغ لها أمس الأربعاء 23 نونبر 2022، أن التمويل سيشمل مجالات الطاقة وتحلية المياه والبنية التحتية السككية والطرقية، والمطارات.

وأعلنت الوكالة البريطانية عبر موقعها الرسمي أنها عينت مديرا تنفيذيا جديدا في الدار البيضاء على رأس وكالة ائتمان الصادرات، وهو ما سيمكن من تعزيز الفرص المتاحة أمام الشركات البريطانية في المغرب.

وقالت الوكالة إنها قامت بهذه الخطوة تزامنا مع احتفال البلدين بذكرى التوقيع على أول معاهدة تجارية بينهما قبل 300 سنة.

ونقلت عن رئيسها التنفيذي قوله في تصريح إن “أمام الشركات البريطانية الآن فرصة لمزيد من التجارة مع المغرب، الذي يسعى إلى تحقيق مستقبل أكثر استدامة، ونتطلع إلى دعم المشاريع في المنطقة”.

من جانبه، قال السفير البريطاني بالمغرب، سيمون مارتن، في تصريح نقلته الوكالة، إنه “بدعم من UKEF يمكننا أن نرى موجة جديدة من الاستثمارات في البنية التحتية ومصادر الطاقة المتجددة وقطاعات أخرى في المغرب. أنا متحمس لرؤية كيف يتطور ذلك وأتطلع إلى رؤية شراكتنا مع المغرب تستمر في النمو”.

وكالات

إقرأ أيضاً  السيد عبد اللطيف ميراوي يستقبل اللورد أحمد دي ويمبدلون من وزارة الخارجية البريطانية

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.