05 دجنبر 2022

مجلس النواب والجمعية الوطنية لسلوفينيا يؤكدان أهمية إيجاد حل سياسي لقضية الصحراء المغربية

أكد مجلس النواب المغربي والجمعية الوطنية بجمهورية سلوفينيا، أهمية إيجاد حل سياسي، واقعي وقائم على التوافق لقضية الصحراء، طبقا لقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.

جاء ذلك في بلاغ مشترك صدر عقب مباحثات أجراها اليوم الاثنين بالرباط، رئيس مجلس النواب السيد راشيد الطالبي العلمي، والسيدة أورشكا كلاكوشار زوبانشيش رئيسة الجمعية الوطنية لجمهورية سلوفينيا.

وأبرز البلاغ أن الجانبين أشادا خلال هذا اللقاء بجودة العلاقات بين المملكة المغربية وجمهورية سلوفينيا، مؤكدين على الدور الهام الذي تضطلع به المؤسستان التشريعيتان في الدفع بعلاقات البلدين، اللذين يحتفلان هذه السنة بالذكرى الثلاثين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما.

وشددا في هذا السياق على أهمية التوقيع على مذكرة تفاهم بين مجلس النواب بالمملكة المغربية والجمعية الوطنية بجمهورية سلوفينيا، والتي ستشكل لبنة أساسية في توطيد العلاقات البرلمانية الثنائية في مختلف المجالات وتعزيز الحوار وتبادل الآراء ووجهات النظر حول القضايا ذات الاهتمام المشترك على المستوى الإقليمي والدولي.


وباعتبار المغرب شريكا أساسيا للاتحاد الأوروبي وفاعلا مهما على مستوى القارة الإفريقية وحوض البحر الأبيض المتوسط، أكد الجانبان على أهمية تقوية الشراكات الرامية لتعزيز التفاهم المشترك، والاستقرار والتنمية الاقتصادية.

و م ع

إقرأ أيضاً  الصحراء المغربية .. غواتيمالا تجدد دعمها لمخطط الحكم الذاتي

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.