21 يونيو 2024

المخرج الأمريكي جيمس جراي: تشرفت كثيرا بتكريمي بمراكش

المخرج الأمريكي جيمس جراي: تشرفت كثيرا بتكريمي بمراكش

أعرب المخرج الأمريكي الكبير، جيمس جراي، عن “تشرفه الكبير” بالتكريم الذي خصص له أمس السبت في إطار فعاليات الدورة التاسعة عشر للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، مبرزا سعادته الكبيرة بالعودة مجددا إلى المدينة الحمراء التي تحتل مكانة “خاصة” بالنسبة له.

وقال جراي في تصريح لقناة (M24) الإخبارية، التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء “انه لشرف كبير بالنسبة لي أن أكون هنا في مراكش. كما يشرفني كثيرا التكريم الذي خصصه لي المهرجان الدولي للفيلم بمراكش. هذا يعني أن عملي لسنوات عديدة قد آتى ثماره”.

وأضاف المخرج الأمريكي بالقول “عملت طوال 25 سنة من أجل بلوغ هذا المستوى، وهذا أمر رائع حقا”، مبرزا “أشعر وكأن وجودي في مراكش اليوم هدية بالنسبة لي بعد الجائحة الصحية التي مر بها الجميع”.

وفي إشارة إلى مراكش، أوضح السيناريست والمخرج والمنتج الأمريكي الكبير أن هذه المدينة تحظى بمكانة خاصة للغاية في قلبه، إلى جانب أفراد أسرته.

وأضاف “كان بود أطفالي وزوجتي مرافقتي هذه المرة، إنهم يحبون المغرب حقا ويحبون مدينة مراكش بشكل خاص”.

كما أشار جراي إلى التجربة الغنية والجميلة التي مر بها في عام 2018، عندما كان رئيسا للجنة تحكيم الدورة السابعة عشرة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، واصفا إياها بأنها “رائعة”.

وقال جراي، في هذا الخصوص، “عندما كنت رئيسا للجنة التحكيم في عام 2018، شاهدت العديد من الأفلام. كان لكل من هذه الأعمال السينمائية شيء جميل ومميز للغاية”.

وفي سؤال عن مستقبل الفن السابع، اعتبر جيمس جراي أن أحد التغييرات الأكثر لفتا للانتباه هو أنه “أصبح من الأسهل نوعا ما صناعة فيلم”، ولكن تبقى المشكلة في تدبير التوزيع وإبقاء دور العرض مفتوحة.

وتابع قائلا: “إذا كان الأمر يتعلق بفكرة السينما التي تتضمن البث، والتي تسمح لك بالبقاء في المنزل ومشاهدة أي عمل سينمائي، أعتقد أن المستقبل لا يصدق”.

ومن ناحية أخرى أكد أنه “إذا تعلق الأمر بفكرة الذهاب إلى السينما في غرفة مظلمة بحضور 200 أو 300 شخص، فهذا تحد بالنسبة لنا لأن الأمور ستكون أكثر صعوبة”.

وعاش عشاق الفن السابع، أمس السبت، أمسية احتفالية لا تنسى، بتكريم المخرج وكاتب السيناريو الأمريكي الكبير، جيمس جراي، في إطار الدورة الـ19 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وخلال هذا الحفل الكبير الذي أقيم بقصر المؤتمرات بالمدينة الحمراء، بحضور عدد من الوجوه السينمائية البارزة، وشخصيات أخرى من عالم الفن والثقافة والإعلام، تسلم جيمس جراي النجمة الذهبية للمهرجان، تحت تصفيقات الجمهور، من الممثلة الفرنسية الكبيرة ماريون كوتيار .

يشار إلى أنه، ووفاء لنهجه المتمثل في الاحتفاء بالسينما العالمية في تنوعها، يكرم المهرجان في دورة هذه السنة المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، أربع شخصيات متميزة من عالم الفن السابع تقديرا لمساراتها الفنية والمهنية الرائعة.

وإلى جانب المخرج الأمريكي جيمس جراي، ونجم بوليود رانفير سينغ الذي تم تكريمه في أول أيام المهرجان، ستعرف هذه الدورة تكريم كل من الممثلة الأسكتلندية الشهيرة تيلدا سوينتون، ورائدة السينما المغربية المخرجة فريدة بنليزيد .

و م ع

 


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.