07 أكتوبر 2022

الحكومة قد تلجأ إلى “التلقيح الإجباري” لتطويق الجائحة

الحكومة قد تلجأ إلى “التلقيح الإجباري” لتطويق الجائحة

قامت رئاسة الحكومة بتقديم الجواب بشأن جدل إمكانية فرض “إجبارية اللقاح” بالمغرب، مؤكدة أنه خلال المرحلة الحالية لا يوجد أي إجبار؛ لكن إذا ما ساءت الأوضاع أكثر يمكن التفكير في تلك الخطوة.

وحسب تصريح لمصدر مسؤول من رئاسة الحكومة، فإنه لا يمكن فرض إجبارية التلقيح اليوم نظرا لمعطيين أساسيين؛ يهم الأول الإقبال الذي تشهده مراكز التلقيح وهو “إقبال جيد”، مفيدا: “الشعب المغربي لا يحتاج إلى الإجبار”، فيما يرتبط المعطي الثاني بالوضعية الوبائية الحالية.

واستنادا للمصدر ذاته فأنه لا يعرف أي أحد في الوقت الحالي مدى تطور الفيروس، مؤكدا أنه “إذا ما كانت هناك التحولات سلبية سيتم التفكير في الموضوع”.

وحسب آخر معطيات وزارة الصحة، فإن عدد المغاربة الذين تلقوا الجرعة الأولى من لقاح “كوفيد 19” تجاوز 15 مليون شخص؛ فيما فاق عدد الذين تلقوا الجرعة الثانية 10 ملايين شخص، في وقت تراهن فيه البلاد على تلقيح حوالي 80 في المائة من الساكنة لبلوغ مناعة جماعية.

كما وتتجه عدد من الدول إلى فرض تلقي اللقاح من أجل الولوج إلى أماكن عمومية، أو حتى إلى مكان العمل؛ وهو ما يجعل المواطنين أمام خيار وحيد.

إقرأ أيضاً  إصابة نجمي ريال مدريد بفيروس كورونا

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.