13 يوليوز 2024

فتح خط بحري جديد محور مباحثات سفير المغرب في إيرلندا وعدد من المسؤولين الإيرلنديين

فتح خط بحري جديد محور مباحثات سفير المغرب في إيرلندا وعدد من المسؤولين الإيرلنديين

شكل تعزيز التعاون بين المغرب وإيرلندا، وإمكانية فتح خط بحري بين طنجة وكورك، محور مباحثات أجراها سفير المغرب في إيرلندا، لحسن مهراوي، مع عدد من مسؤولي هذا البلد بمناسبة مشاركته في إطلاق محطة حاويات جديدة بالمدينة.

هكذا، أجرى السيد مهراوي، خلال مشاركته في مراسم إطلاق محطة حاويات كورك (كورك كونتينر تيرمنال)، مباحثات مع كل من وزير الخارجية الأيرلندي، سيمون كوفيني، ووزير الإنفاق العام والإصلاح، مايكل ماكغراث، ووزيرة الدولة في قطاع النقل، هيلديغارد نوتون.

وفي كلمة بالمناسبة، أشار السيد كوفيني إلى أنه من خلال هذه البنية التحتية العملاقة، التي تم تطويرها على ما يقرب من 39 هكتارا، ستكون أيرلندا قادرة على التواجد على المزيد من الطرق البحرية العالمية، مسجلا أن المنشأة الجديدة في المياه العميقة لرينغاسكيدي يمكن أن تستقبل بعضا من أكبر سفن الشحن في العالم.

وفي هذا الصدد، رحب بحضور السيد مهراوي في هذا الحدث، مشيرا إلى إمكانية إنشاء خط بحري مع طنجة المتوسط ، “أكبر ميناء في البحر الأبيض المتوسط”.

وقال وزير الخارجية الأيرلندي إنه مع المحطة الجديدة في ميناء كورك، “لدينا الآن القدرة على القيام بذلك”، مضيفا أن هذه البنية التحتية ستسهل الربط الدولي، كما أنها تشكل مكسبا للاقتصاد الأيرلندي الذي يصدر 80 في المائة من إنتاجه.

من جهة أخرى، تباحث الدبلوماسي المغربي، في هذه المدينة الواقعة جنوب-غرب أيرلندا، مع سلطات ميناء كورك ونواب وأعضاء في البرلمان الأيرلندي وممثلين عن مجتمع الأعمال، فضلا عن منتخبين محليين.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.