24 يوليوز 2024

مؤتمر ضيافة المستقبل 2022 : تسليط الضوء على مؤهلات المغرب السياحية بدبي

مؤتمر ضيافة المستقبل 2022 : تسليط الضوء على مؤهلات المغرب السياحية بدبي

تشارك الشركة المغربية للهندسة السياحية في مؤتمر “ضيافة المستقبل” المنظم بدبي ما بين 19 و22 شتنبر الجاري ، والذي يحضره عدد من المستثمرين في القطاع السياحي.

وتم خلال هذا المؤتمر الدولي المخصص لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، والذي يشارك فيه أزيد من ألف من الفاعلين في قطاع السياحة على الصعيد العالمي، تسليط الضوء على المؤهلات السياحية المتعددة والمتنوعة التي يزخر بها المغرب ،وضمنها موقعه الذي يجعل منه احد البلدان الأكثر جذبا للاستثمارات في القطاع .

واستعرض المشاركون خلال جلسة حول تطور القطاع السياحي بالمملكة المغربية ، شارك فيها المدير العام للشركة المغربية للهندسة السياحية ، عماد برقاد ،وعدد من الفاعلين في مجال الاستثمار بالمملكة ، أوجه التطور التي حققها المغرب على صعيد الاستثمار السياحي ،والفرص التي تزخر بها المملكة في هذا المجال، ومناخ الاستثمار الملائم والمحفز ،فضلا عن المؤهلات التي تتمتع بها الوجهات الجنوبية للمغرب.

كما شارك السيد برقاد خلال اليوم الثاني للمؤتمر في ورشة حول الوجهات السياحية الرائدة الى جانب عدد من الفاعلين في مجال الاستثمار السياحي وضمنهم هيئة الشارقة للاستثمار والتنمية ، وصندوق التنمية السياحية، وهيئة رأس الخيمة للسياحة والتنمية.

وأكد المتدخلون في هذه الورشة على الدور الهام للاستثمار في النمو المستدام للوجهات السياحية، والمنتجات السياحية، فضلا عن التحفيزات المتوفرة من اجل جذب وتسهيل الاستثمار في القطاع .

في هذا السياق سلط المدير العام للشركة المغربية للهندسة السياحية ، الضوء على المشاريع السياحية التي تم إنجازها بالمغرب، على غرار مشروع تغازوت – باي ذي البصمة البيئية القوية ، ومشروع الداخلة- باي.

وأبرز المؤهلات السياحية المتعددة التي تكتنزها المملكة المغربية ، مذكرا في هذا الصدد بالجهود التي يبذلها المغرب من اجل تحسين جاذبية الوجهات السياحية، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وشكل هذا الملتقى مناسبة للإعلان عن انعقاد المنتدى الافريقي للاستثمار الفندقي ، الذي سينظم ما بين 2 و4 نونبر المقبل بتغازوت – باي –اكادير.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.