01 دجنبر 2022

الموت يخطف عمدة مراكش الأسبق عمر الجزولي

الموت يخطف عمدة مراكش الأسبق عمر الجزولي

غادر عالمنا إلى دار البقاء، في ساعة متأخرة من يوم  السبت 31 يوليوز الجاري، عمر الجزولي أحد الوجوه السياسية البارة بمدينة مراكش، وعمدتها السابق .

ووفق ما أكده مصدر مقرب من الراحل، فإن الأخير سبق وأن نقل قبل أيام الى بحي تاركة بمراكش، بسبب تداعيات إصابته بفيروس كورونا المستجد.

ويشار الى أن الراحل، بدأ قيد حياته مساره السياسي مع الحزب الوطني الديمقراطي، قبل أن بنتقل في الثمانبنيات من القرن الماضي، حزب الإتحاد الدستوري، فتدرج فيه الى أن عين منسقا جهويا للحزب بجهة مراكش اسفي.

وانخرط الجزولي في تدبير الشأن المحلي لمراكش منذ التسعينيات، الى أن أنتخب عمدة للمدينة الحمراء، خلال الفترة الممتدة ما بين 2003 و2009.

 

إقرأ أيضاً  الحكامة المالية أصبحت من مقومات الدولة الحديثة

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.