18 غشت 2022

بلاغ المكتب الوطني للمطارات حول الاضطرابات الأخيرة التي طالت وصول أمتعة المسافرين إلى المغرب

بلاغ المكتب الوطني للمطارات حول الاضطرابات الأخيرة التي طالت وصول أمتعة المسافرين إلى المغرب

أفاد المكتب الوطني للمطارات أن الاضطرابات الأخيرة التي طالت وصول أمتعة المسافرين نحو مطارات المغرب، يرجع سببها إلى المطارات الدولية.

وأبرز المكتب الوطني للمطارات في بلاغ له، أنه “على إثر الاضطرابات التي طالت وصول أمتعة المسافرين نحو مطارات المغرب، يود المكتب الوطني للمطارات أن يعرب عن أسفه العميق للمسافرين الذين عانوا أو ما زالوا يعانون من هذا الوضع، ويقدم التوضيحات التالية: يرجع سبب هذه الاضطرابات إلى المطارات الدولية (في أوروبا وأمريكا الشمالية) التي تنطلق منها الرحلات الجوية”.

وترجع هذه الاضطرابات حسب البلاغ، إلى حركات احتجاجية ذات طابع اجتماعي لمستخدمي بعض المطارات وشركات الطيران عبر العالم، ومشاكل تقنية ببعض المطارات (هيثرو، شارل ديغول، …)، بالإضافة إلى تقليص شركات الطيران والمطارات عدد مستخدميها على إثر الجائحة، وهي تتأخر أو تجد صعوبات اليوم في تشغيل مستخدمين جدد لمواكبة وتيرة استئناف حركة النقل الجوي.

وقد أدت هذه العوامل مجتمعة إلى حالة من الفوضى في هذه المطارات واضطرابات كبيرة في وصول الأمتعة، وهو ما كان له بالطبع تأثير على المستوى العالمي عبر المطارات المرتبطة بها برحلات جوية.

وأكد البلاغ أنه “يبقى مستخدمو المكتب الوطني للمطارات وشركاؤه من سلطات عمومية وشركات الطيران ومناولوهم في مجال الخدمات الأرضية مجندون ليل نهار من أجل تسليم الأمتعة عند وصولها إلى المطار، إلى أصحابها”.

و م ع

إقرأ أيضاً  المكسيك : إلغاء أزيد من 600 رحلة في أقل من أسبوع بسبب أوميكرون

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.