15 يوليوز 2024

برنامج تنمية جهة الدار البيضاء 2022 : اللجنة الجهوية الاستشارية تعقد اجتماعها الأول

Maroc24 | جهات |  
برنامج تنمية جهة الدار البيضاء 2022 : اللجنة الجهوية الاستشارية تعقد اجتماعها الأول

عقدت اللجنة الجهوية الاستشارية المتعلقة بإعداد برنامج تنمية جهة الدار البيضاء – سطات 2022-2027، أمس الأربعاء بالعاصمة الاقتصادية، اجتماعها الأول.

ويأتي هذا الاجتماع طبقا لمقتضيات القانون التنظيمي 111.14 المتعلق بالجهات، لاسيما الباب الثاني المحدد للاختصاصات الذاتية للجهة، والمرسوم رقم 2.16.299 المحدد لمسطرة إعداد برنامج تنمية جهة الدار البيضاء – سطات وتتبعه وتحيينه وتقييمه، ثم آليات الحوار والتشاور المعتمدة.

وركز هذا الاجتماع، الذي تميز بمشاركة على الخصوص والي الجهة عامل عمالة الدار البيضاء السيد سعيد أحميدوش، ورئيس مجلس الجهة السيد عبد اللطيف معزوز، على تدارس مخرجات المرحلتين الأولى والثانية من الدراسة المتعلقة بتقييم تنفيذ برنامج التنمية الجهوية 2016-2021، والتحيين الترابي للجهة. كما شكل الاجتماع فرصة للتشاور حول العناصر الأولية المتعلقة بتحديث الرؤية الإستراتيجية للجهة.

وفي التفاصيل، عرف هذا الاجتماع تقديم ملخص تقييم برنامج التنمية الجهوية 2016-2021 ومدى إنجازه ومكامن النجاح والتحديات التي شهدتها تلك الفترة، فضلا عن عرض تشخيص ترابي للجهة الذي تم من خلاله تقديم لمحة لاستشراف مستقبل التنمية بالجهة.

ويروم هذا الاجتماع التفاعل مع كافة المتدخلين من سلطات ومنتخبين ومجتمع مدني وجامعات فضلا عن مقاولين، لمواصلة النهج الاستشاري الذي انخرط فيه المجلس بشكل يتوافق والحاجيات المعبرة عنها من قبل الفاعلين في اللقاءات التسعة السابقة.

واعتبر السيد أحميدوش في كلمة بالمناسبة، أن هذا الاجتماع هو مناسبة للتشاور وإبداء الرأي حول الدراسة المتعلقة بإعداد هذا البرنامج من أجل تحقيق الالتقائية.

وذكر بأن دستور 2011 مكن الجهة من موقع خاص في مجال تنمية البلاد، حيث أنيطت بها عمليات إعداد برنامج التنمية الجهوية والتصاميم الجهوية لإعداد التراب، مضيفا أن القانون التنظيمي 111.14 المتعلق بالجهات نص على أن مجلس الجهة يضع تحت إشراف رئيسه خلال السنة الأولى من مدة الانتداب برنامج التنمية الجهوية، كما يعمل على تتبعه وتحيينه خلال هذه المرحلة.

وأشار إلى أن جهة الدار البيضاء – سطات تحتل موقعا خاصا بالنسبة لبلادنا من حيث حجمها ووزنها مما يضع على عاتقها مسؤولية خاصة. وفي هذا الإطار، كما قال، فإن معالجة الإشكاليات المطروحة، ومن أجل المحافظة على ريادة الجهة على الصعيد الوطني، يتطلب الإعداد الجيد لبرامج التنموية للجهوية وهو ما يقتضي أولا تقييم التجربة السابقة 2016-2021، معتبرا أنها كانت فترة مؤسسة ويجب استخلاص العبر منها في كل ما يهم البرنامج المقبل.

من جهته قال السيد معزوز إن الاجتماع تدارس الوثيقة الثانية المؤسسة للتخطيط التنموي للجهة، مشيرا إلى أن المجلس حرص على احترام المواعيد التي حددها القانون المنظم، مضيفا أن العمل التشاوري بخصوص البرنامج الجهوي للتنمية انطلق مند شهر مارس الماضي على صعيد كل عمالات وأقاليم الجهة من خلال لقاءات مباشرة مع الفاعلين سواء تعلق الأمر بالمجتمع المدني أو المنتخبين أو الفاعلين الاقتصاديين. وأوضح أن اجتماع اليوم يكتسي صبغتين تتعلق الأولى باللجنة الجهوية المتعلقة بإعداد برنامج تنمية جهة الدار البيضاء – سطات، والثانية تهم الندوة الإستراتيجية التي تعمل على تحديد المكونات الأساسية الاستراتيجية لبرنامج تنمية الجهوية.

وأبدى عدد من الحاضرين خلال هذا الاجتماع مجموعة من الملاحظات همت أساسا التعليم والسكن والنقل والطرق وسلامتها والبحث العلمي والسكن والصحة.

حضر هذا اللقاء على الخصوص عدد من عمال عمالات وأقاليم الجهة ومدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ورؤساء عدد من الجامعات.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.