21 يوليوز 2024

المعهد الوطني الأمريكي يشرع في إجراء الاختبارات السريرية للقاح مضاد لفيروسات الإنفلونزا

Maroc24 | دولي |  
المعهد الوطني الأمريكي يشرع في إجراء الاختبارات السريرية للقاح مضاد لفيروسات الإنفلونزا

أعلن المعهد الوطني الأمريكي لأمراض الحساسية والأمراض المعدية، أن الولايات المتحدة الامريكية ستشرع في إجراء المرحلة الأولى من الاختبارات السريرية للقاح عام مضاد لمجموعة من الفيروسات المسببة للإنفلونزا.

وأوضح المعهد، في بيان، أن هذه المرحلة من الاختبارات ستستمر 7 أشهر وسيخضع لها 100 متطوع تتراوح أعمارهم ما بين 18 و55 عاما في منطقة بيثيسدا في ولاية ميرلاند، حيث سيتابع الأطباء رد فعل منظومة مناعة المشتركين في الاختبار.

وبحسب مدير المعهد الوطني الأمريكي لأمراض الحساسية والمعدية، أنتوني فاوتشي، فإن هذا اللقاح سيضمن وقاية من فيروسات الإنفلونزا الموسمية والفيروسات التي يمكن أن تسبب جائحة، كما يعتبر أداة صحية عامة لا تقدر بثمن، مشيرا إلى أن نتائج الاختبارات قبل السريرية كانت جيدة جدا.

وأضاف، المصدر ذاته، أن الإنفلونزا هي عدوى معدية للجهاز التنفسي تسببها عدة فيروسات إنفلونزا تصيب الأنف والحلق والرئتين، حيث يشعر المصابون بفيروس الأنفلونزا الموسمية بالحمى والقشعريرة وآلام العضلات والسعال والاحتقان والصداع والتعب لمدة أسبوع أو نحو ذلك.

وأوضح أن معظم المصابين بالأنفلونزا يتحسنون في غضون أسبوعين، لكن قد يصاب بعض الأشخاص بمضاعفات خطيرة، مثل الالتهاب الرئوي، حيث تحدث الأنفلونزا الوبائية عندما تكون هناك سلالة جديدة من فيروس الأنفلونزا يمكن أن تنتشر بسهولة خاصة لدى الاشخاص الذين ليس لديهم مناعة ضده.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.