29 ماي 2024

حلف الناتو يعتبر الهجرة غير النظامية مهددا لاستقرار أعضائه، وينفي أن تكون سبتة ومليلية المحتلتين تحت مظلة دفاعه

حلف الناتو يعتبر الهجرة غير النظامية مهددا لاستقرار أعضائه، وينفي أن تكون سبتة ومليلية المحتلتين تحت مظلة دفاعه

وافق أعضاء حلف الناتو، أمس الأربعاء على وثيقة تجعل الهجرة غير النظامية من بين “التهديدات المختلطة” التي يمكن أن تستخدمها القوى المعادية لتقويض استقرار دول الحلف.
اعتماد الوثيقة التي تحدد المفهوم الاستراتيجي الجديد للحلف، جاء استجابة لمطالب صريحة قدمتها عدد من دول الحلف بما فيها إسبانيا، وفق ما نقلته رويترز، معتبرة أن مدريد التي تستضيف القمة تعرضت لاستخدام الهجرة من جيرانها كسلاح للضغط.

وينص المفهوم الاستراتيجي على اعتبار الهجرة كعنصر يجب مراقبته في العقد القادم، ويشير إلى دول الجنوب كمصدر جديد لخطر الاستقرار. وجاء في الوثيقة أن “الصراع والهشاشة وعدم الاستقرار في إفريقيا والشرق الأوسط تؤثر بشكل مباشر على أمننا وأمن شركائنا”.

وفي السياق ذاته سبق وأن نفى النرويجي ينس ستولتنبرغ، الأمين العام للحلف، أن تكون مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين، تحت مظلة دفاعه الجماعي، الذي تنص عليه المادة 5 من معاهدة هذه المنظمة، مشيرا إلى اعتماد مفهوم استراتيجي جديد خلال قمة مدريد.

وكالات


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.