كولومبيا تعتقل شخصاً اغتصب 21 طفلاً

كولومبيا تعتقل شخصاً اغتصب 21 طفلاً

أعلنت السلطات الكولومبية، تمكن قوات الشرطة في مدينة ميديلين من إلقاء القبض على شخص يدعى مانولو، بتهمة قيامه باغتصاب 21 طفلاً، خلال عمله في روضة أطفال.

وأشارت إلى أنه ونتيجة لهذه الجرائم المتكررة في البلاد، أقر الرئيس الكولومبي مؤخراً، قانوناً جديداً، يقضي بالسجن مدى الحياة لمرتكبي مثل هذه الجرائم.

كما أكد عمدة مدينة ميديلين الكولومبية “دانيال كوينتيرو كالي”،  اليوم الجمعة، اعتقال إسماعيل داريو لوبيرا، الملقب بمانولو، والذي صدر بحقه أمر اعتقال بتهمة ارتكاب جرائم اعتداء جنسي.

واشارت التحقيقات التي بدأت في 28 يونيو،  أن المدعو إسماعيل داريو لوبيرا، البالغ من العمر 52 عاما، يعمل في روضة أطفال ميديلين، كمساعد في المطبخ منذ ثلاث سنوات.  وخلال ذلك الوقت، ارتكب المتهم أعمال عنف جنسي ضد 21 طفلاً، تقل أعمارهم عن أربع سنوات.

وجدير بالذكر  أن الرئيس الكولومبي، إيفان دوكي، وبعد انتشار تفاصيل الجريمة، تمنى أن “يتعفن الجاني في السجن”، كما أنه أقر بعد عدة أيام، قانوناً جديداً ينص على أحكام بالسجن مدى الحياة بحق المغتصبين وقتلة القاصرين.


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.