29 يونيو 2022

مصرع جندي وإصابة مدنيين في تبادل لإطلاق النار على الحدود الرواندية الكونغولية

مصرع جندي وإصابة مدنيين في تبادل لإطلاق النار على الحدود الرواندية الكونغولية

لقي جندي كونغولي مصرعه، وأصيب شرطيان روانديان ومدنيون بجروح، اليوم الجمعة، خلال تبادل لإطلاق نار على مستوى حاجز حدودي في غوما بين جمهورية الكونغو الديمقراطية ورواندا، وفقا لمصادر أمنية.

وأكد الجيش الرواندي، في تغريدة على (تويتر) أن “جنديا كونغوليا مجهول الهوية أطلق النار على مار ة كانوا يعبرون الحدود (…) وجرح شرطيين (روانديين).

وردا على ذلك، تم إطلاق النار على الجندي الكونغولي”.

وعاد التوتر بين الكونغو الديموقراطية ورواندا بعد استئناف “حركة 23 مارس” لأنشطتها المسلحة.

وتعد “حركة 23 مارس”، التي تعرف أيضا باسمها المختصر “إم23″، ميليشيا كونغولية مكونة من أفراد ينتمون إلى التوتسي، وهي ضمن أكثر من 120 جماعة مسلحة تنشط شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية.

وكانت الحركة قد سيطرت على غوما لمدة وجيزة خلال سنة 2012، لكن عملية مشتركة لقوة الأمم المتحدة والجيش الكونغولي سحقت عملية التمرد.

واستأنفت الحركة عمليات القتال أواخر سنة 2021 متهمة الحكومة الكونغولية بعدم احترام اتفاق وقعه الطرفان في كيينيا، ينص على دمج مقاتلي الحركة في صفوف الجيش.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.