28 يونيو 2022

المديرية الجهوية للاستشارة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت تنظم ورشة تكوينية بورزازات

المديرية الجهوية للاستشارة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت تنظم ورشة تكوينية بورزازات

نظمت المديرية الجهوية للاستشارة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت، أمس الأربعاء بورزازات، ورشة حول تحديد أفكار مشاريع المقاولات وإعداد خطة العمل في المجال الفلاحي.

وتندرج هذه الورشة في إطار اللقاءات التكوينية التي تنظمها المديرية، الرامية إلى دعم الشباب والنساء المنحدرين من العالم القروي بجهة درعة تافيلالت الحاملين لأفكار مشاريع في المجال الفلاحي.

وتعد ورشة ورزازات الثانية، بعد محطة الرشيدية، ضمن ورشات ستنظم في الأقاليم الخمسة في جهة درعة تافيلالت من أجل مواكبة مشاريع المقاولات التي يقودها الشباب والنساء والتي تهدف إلى توجيههم وإرشادهم إلى سبل إنجاح مشاريعهم الفلاحية المستقبلية.

وأكد المشاركون في هذا اللقاء على أن المقاولات تعتبر من بين عناصر التنمية في أي مجتمع، وينبغي لأي مقاولة ترغب في الاستمرار والنجاح أن تحمل في طياتها فكرة مشروع تؤمن بها وتخطط لها بشكل جيد.

وفي هذا الصدد، أكد المدير الجهوي للاستشارة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت، السيد محمد لغزيل، أن ورشة ورزازات تعد الثانية بعد التي نظمت بداية الأسبوع بالرشيدية، مشيرا إلى أنها تأتي في إطار تنفيذ استراتيجية الجيل الأخضر 2020-2030، وبرنامج المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية لمواكبة الشباب والنساء حاملي المشاريع.

وأبرز السيد لغزيل، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الدورة التكوينية تشمل فقرات نظرية وتطبيقية تتوخى مواكبة الشباب لتحويل أفكارهم إلى خطط عمل تمكنهم من البحث عن داعمين وشركاء لمشاريعهم الفلاحية.

واعتبر أن الشباب يتوفرون على إمكانيات كبيرة وفرص استثمارية من أجل تنفيذ مشاريعهم، مضيفا أن من شأن تضافر جهود جميع الفاعلين المساهمة بفعالية في تنمية جهة درعة تافيلالت.

وعرفت هذه المحطة مشاركة ممثلين عن المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لورزازات، والغرفة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت، والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، والوكالة الوطنية للتنمية مناطق الواحات وشجرة الأركان، والوكالة البلجيكية للتنمية، والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، والمجلس الإقليمي لورزازات، والقرض الفلاحي، والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات.

كما تندرج هذه المبادرة في إطار المجهودات التي تبذلها المديرية الجهوية للاستشارة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت، من أجل تعزيز جاذبية الاقتصاد القروي، وتشمل المساعدة التقنية والمواكبة الفردية لشباب العالم القروي (25 في المائة منهم من النساء)، وذلك على مستوى الإعداد التقني والاقتصادي لمشاريعهم وإعداد خطط العمل.

وتهدف هذه الورشات الجهوية إلى دعم حوالي 150 شابا وامرأة في جهة درعة تافيلالت، لكي يتمكنوا من تطوير خطط أعمالهم، وهي خطوة ضرورية للحصول على تمويل لتدبير أمثل لمشاريعهم.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.