28 ماي 2022

الأمن السيبراني يضع المغرب في المرتبة الخمسين عالميا

الأمن السيبراني يضع المغرب في المرتبة الخمسين عالميا

احتل المغرب المرتبة الخمسين من أصل 182 دولة من حيث المؤشر العالمي للأمن السيبراني، الصادر عن الاتحاد الدولي للاتصالات التابع للأمم المتحدة وقد تحصل على نقطة إجمالية قدرها 82.41, ما جعله يتبوأ المركز السابع على صعيد منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط.

ويقيس مؤشر الأمن السيبراني لسنة 2020 التزامات الفواعل الدولية حيال تطوير البنيات التحتية ذات الصلة بالمجال الإلكتروني، بناء على مؤشرات فرعية نال فيها المغرب تنقيطا مختلفا :

  1. التدابير القانونية المحدثة من طرف الدولة، حيث منح التقرير 18.40 نقطة للمملكة في هذا الميدان.
  2. التدابير التقنية المخصصة لحماية أمن البلد في المجال السيبراني، حيث استقر واضعو التقرير على إعطاء المغرب 17.94 نقطة.
  3. التدابير التنظيمية التي نال فيها المغرب 12.37 نقطة .
  4. تنمية القدرات الوطنية حيث حصل المغرب على 15.24 نقطة .
  5. تدابير التعاون حيث حصل على  18.45 نقطة .

و قد تصدرت المملكة العربية السعودية التصنيف الإقليمي بنيلها المركز الثاني على الصعيد العالمي، متبوعة بالإمارات العربية المتحدة التي احتلت المركز الخامس عالميا، فدولة عمان التي وضعها المؤشر في المركز الحادي والعشرين عالميا، تليها مصر التي جاءت في المركز الثالث والعشرين، وتتبعها قطر التي احتلت المركز السابع والعشرين عالميا.

كما احتلت الولايات المتحدة الأمريكية المركز الأول على الصعيد العالمي، و المملكة البريطانية والمملكة العربية السعودية في المركز الثاني، ثم إيستونيا في المركز الثالث، إضافة إلى كوريا الجنوبية، وسنغافورة، إلى جانب إسبانيا , فيما احتلت روسيا المركز الخامس.


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.