06 يوليوز 2022

إيران.. استخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين عقب انهيار مبنى (إعلام)

إيران.. استخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين عقب انهيار مبنى (إعلام)

أفادت وسائل إعلام محلية، اليوم السبت، بأن الشرطة الإيرانية استخدمت الغاز المسيل للدموع وأطلقت عيارات تحذيرية لتفريق متظاهرين تجمعوا في مدينة آبادان، جنوب غرب البلاد، وذلك عقب انهيار مبنى أودى بحياة 28 شخصا.

وتشهد مدينة آبادان، إلى جانب مدن أخرى، ولليلة الثالثة، مظاهرات بعد انهيار جزئي لمبنى “متروبول” المكوّن من عشرة طوابق قيد البناء في آبادان، إحدى المدن الكبرى في محافظة خوزستان، الإثنين الماضي وسط شارع مزدحم.

وطالب المئات من المحتجين باتخاذ إجراءات قانونية ضد المسؤولين عن الكارثة، التي تعد من الحوادث التي خلفت أكبر عدد من القتلى منذ سنوات.

وأوبرزت كالة الأنباء الإيرانية “فارس” أن قوات الأمن قامت مساء الجمعة في آبادان “باستخدام الغاز المسيل للدموع وأطلقت عيارات تحذيرية” لتفريق مئات المحتجين الذين كانوا بالقرب من موقع الانهيار”، مضيفة أن عدة مدن بوسط إيران، بينها أصفهان ويزد، شهدت بدورها مظاهرات تضامنا مع أسر الضحايا.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إرنا” عن وزير الداخلية، أحمد وحيدي، قوله السبت إن عدد القتلى ارتفع إلى 28 بعد العثور على جثتين، فيما لم تعلن السلطات بعد عن عدد الأشخاص الذين ما زالوا عالقين تحت الأنقاض.

يذكر أن طهران شهدت، في يناير 2017، مقتل 22 شخصا، من بينهم 16 من رجال المطافئ، في حريق أتى على مركز تجاري مكون من 15 طابقا.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.