06 يوليوز 2022

الفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية FAAPA : اختتام الدورة التكوينية حول الصحافة الرياضية بالرباط

الفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية FAAPA : اختتام الدورة التكوينية حول الصحافة الرياضية بالرباط

اختتمت ،اليوم الجمعة، الدورة التكوينة حول الصحافة الرياضية، التي نظمتها الفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية بالرباط، في مناخ تميز بارتياح عام للمستفيدين والمنظمين.

ومكنت هذه الدورة، التي أقيمت في الفترة ما بين 23 و27 ماي الجاري بالمركز الإفريقي لتكوين الصحفيين بمقر وكالة المغرب العربي للأنباء، حول موضوع ” إتقان تقنيات الممارسة الجيدة للصحافة الرياضية”، أزيد من 20 صحفيا يمثلون وكالات الأنباء الإفريقية ،من تحسين معارفهم في مجال تقنيات ممارسة الصحافة الرياضية الاعلام الرقمي والقضايا الإجتماعية والإقتصادية والتواصلية والثقافية للصحافة الرياضية وأخلاقيات المهنة.

في كلمة بالمناسبة ، أشار السيد خليل الهاشمي الإدريسي، رئيس الفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية، المدير العام لوكالة المغرب العربي للأنباء، إلى أن هذه الدورة التكوينية، التي أشرف على تأطيرها ثلة من أفضل الخبراء في هذا المجال، تدخل ضمن مهام الفيدرالية، ويتعلق الأمر بالتكوين والتقارب بين وكالات الأنباء الإفريقية.

وأوضح السيد الهاشمي الإدريسي أنه بخصوص مجال التكوين تم تحقيق العديد من الإنجازات من لدن الفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية، حيث تمكنت من تنظيم دورتين إلى ثلاث دورات تكوينية في السنة، باستثناء السنة التي شهدت تفشي فيروس +كوفيد-19+.

وأبرز رئيس الفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية أن الصحفيين الرياضيين هم فاعلون يجب أن يساهموا في خلق فلسفة رياضية تدعو إلى الروح الرياضية واحترام الخصم ونبذ كل الظواهر السلبية كالتعصب أوالقومية العمياء أو الشغب، مؤكدا أن هذه الدورة التكوينية تتوخى نقل هذه القيم للرأي العام الإفريقي عبر مختلف وسائل الإعلام.

وقال ،في السياق ذاته، إن هذه الدورة التكوينية تشكل تجسيدا للتعاون المتميز جنوب-الجنوب ، الذي مافتئ يدعو له صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

من جهة أخرى، أشار باقي المتدخلين في حفل الاختتام إلى أن الصحفي يجب أن يشارك في تطوير المشهد الرياضي في القارة السمراء، من خلال مراعاة الأخلاق والسلوك المهني ومحاربة كل ما يمس سلبا بالروح الرياضية.

كما أشادوا بتجربة وكالة المغرب العربي للأنباء في تنويع المنتوجات وتحسين الموارد، مؤكدين على أهمية نقل هذه التجربة الناجحة إلى البلدان الإفريقية الأخرى.

وبالنسبة للمشاركين في الدورة التكوينية، فقد عبروا عن الرضا العام والرغبة في إعادة تكرار هذه التجربة الغنية، إن على المستوى الشخصي أو المهني.

وفي هذا الصدد، شدد الصحفي بوكالة الأنباء الناميبية ،هيرسون نتوسي كبانغا، على أن “الدورة مرت في ظروف جيدة. تعلمنا الكثير من الأشياء مثل وسائل التواصل الاجتماعي . هنا تم تذكيرنا بأن أهم شيء هو سرد قصة إفريقيا، لأنه لن يفعلها أحد من أجلنا” .

وأوضح في تصريح للقناة الإخبارية (M24) التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء “أنا مفعم بالطاقة وتعلمت الكثير من الأشياء. عندما أعود إلى الوطن ، سأركز على أهم شيء : الترويج للرياضة الناميبية والإفريقية”.

وتميز هذا الحفل ،الذي أقيم بحضور أطر وكالة المغرب العربي للأنباء وشخصيات إعلامية مغربية، بتسليم شهادات لمختلف المشاركين في الدورة التكوينية ، والذين حرصوا على توجيه الشكر للفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية ورئيسها على الاهتمام الذي يولونه للتكوين.

وتم على هامش هذه الدورة التكوينية، إحداث شبكة الصحفيين الرياضيين لوكالات الأنباء، أعضاء الفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية، بغية تعزيز تبادل الخبرات والبيانات وكذلك تقاسم المهارات بين أعضائها.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.