28 نونبر 2022

أسواق المغرب تستعد للعيد ومشترون يشكُون الغلاء

أسواق المغرب تستعد للعيد ومشترون يشكُون الغلاء

على بعد أسابيع قليلة من عيد الأضحى، أعلن المغرب عن تخصيصه 5.8 ملايين رأس من الأغنام والماعز موجهة للذبح، خلال هذه المناسبة الدينية , و التي تم تسمينها تحت إشراف مباشر من المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا).

 بينما يسود تخوف كبير في صفوف العديد من المواطنين من ارتفاع أسعار بيع الأضاحي هذه السنة، خاصة في ظل الوضعية الاجتماعية والاقتصادية التي تسببت فيها جائحة كورونا للأسر المغربية ,كما و سجل العديد من المغاربة ممن يفضلون اقتناء أضحية العيد مبكرا، ارتفاعا في أسعار الأضاحي مقارنة بالسنة الماضية، لأسباب تعود بحسب العاملين في القطاع إلى غلاء العلف خلال الفترة الأخيرة.

و في هذا الصدد اكد رئيس الجامعة المغربية لحقوق المستهلك السيد بوعزة الخراطي،  أن المغرب سيعرف خلال مناسبة عيد الأضحى ارتفاعا في أسعار الأضاحي، مشيرا الى أن الأسعار تظل حرة وتبقى نتيجة عملية العرض والطلب. وحسب الخراطي فان هذا الارتفاع  راجع لعدة عوامل نذكر منها :

  • قضاء أبناء الجالية العيد في المغرب.
  • تكلفة التسمين المرتفعة، نظرا لارتفاع أسعار المواد الخام المستوردة.
  • عدم الاهتمام بتربية الأغنام ضمن البرامج الحكومية.
  •  نقص في العرض هذه السنة مقابل تهافت للمستهلكين على اقتناء الأضحية.

و دعا رئيس الجمعية إلى ضرورة تحسيس وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية  المستهلك المغربي ,بأن شعيرة عيد الأضحى ليست فريضة واجبة على المسلمين وإنما سُنّة.

 

إقرأ أيضاً  مراكش.. تكريم متميز لمغاربة مقيمين بالخارج خلال الدورة الرابعة لجوائز مغاربة العالم

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.