24 يوليوز 2024

موقف إسبانيا يستجيب لحقائق القرن ال21 لمبادرة الحكم الذاتي المغربية

موقف إسبانيا يستجيب لحقائق القرن ال21  لمبادرة الحكم الذاتي المغربية

أكد المرصد الأورو-متوسطي للفضاء العمومي والديمقراطية، اليوم الجمعة، أن دعم الحكومة الإسبانية لمبادرة الحكم الذاتي المغربية من أجل تسوية النزاع حول الصحراء، يستجيب للحقائق التي تشكلت خلال القرن ال21.

وقال مدير المرصد فرناندو أوليفان، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذا الموقف، الكفيل بالمساهمة في وضع حد لهذا الخلاف الذي طال أمده، تمليه السياسة الواقعية، التي شهدت تغيرات مهمة في مطلع القرن، والتي تدعو إلى حلول سلمية وبراغماتية للصراعات، ما يعزز المقاربة المعتمدة من طرف المغرب.

وأوضح الأكاديمي الدستوري أن المبادرة المغربية للحكم الذاتي في الصحراء، التي وصفتها مدريد بـ “الأساس الأكثر جدية، واقعية ومصداقية لتسوية النزاع”، تندرج بالتالي في هذا السياق الجيوسياسي وتستجيب للمعايير المطلوبة دوليا لحل هذا الخلاف المصطنع.

ونتيجة لذلك، أشار السيد أوليفان إلى أن الدعم الذي قدمته إسبانيا للمخطط المغربي ما هو إلا تتويج لعملية بدأت في العام 2007، والتي قادت إلى تفوق مقترح المملكة.

وقال إن موقف الحكومة الإسبانية سيمهد الطريق أمام تقوية العلاقات الثنائية الخاصة، المدعوة إلى أن تتعزز بشكل أكبر لفائدة كلا البلدين.
و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.