02 يوليوز 2022

وزير العدل القطري يؤكد جاهزية المتطلبات القانونية لملف بطولة كأس العالم

وزير العدل القطري يؤكد جاهزية المتطلبات القانونية لملف بطولة كأس العالم

أكد مسعود بن محمد العامري وزير العدل القطري ، أن كل المتطلبات القانونية لملف بطولة كأس العالم لكرة القدم (فيفا قطر 2022 ) ، أصبحت جاهزة ، وأن قطر والعالم أجمع يترقب اللحظة التاريخية التي ينتظرها الجميع وأصبح موعدها على مسافة أشهر قليلة.

وأضاف العامري في ندوة حول التدابير الأمنية والقانونية لاستضافة بطولة كأس العالم 2022 ، التي نظمها مركز الدراسات القانونية والقضائية بوزارة العدل ، بالدوحة ، أن المنظومة القانونية القطرية ” توفر إطارا مثاليا لتأمين الفعاليات والأنشطة الكبرى ، بما في ذلك استضافة بطولة كأس العالم ، التي ستكون الحدث الأبرز على مستوى العالم خلال المرحلة المقبلة ” .

وأشار الوزير القطري ، إلى أنه تم استحداث التشريع القانوني الخاص باستضافة كأس العالم ، الذي يصنف ضمن التشريعات الخاصة بمناسبات محددة مضيفا أن هذه التشريعات تتضمن أحكاما خاصة بتنظيم وتسهيل وضمان أمن وحقوق الجهات المنظمة والمشاركة في هذه الفعالية .

واعتبر الوزير القطري ، أن بلاده ” استلمت ملفا كبيرا باستضافة البطولة ، وأن “الإجراءات المتخذة سهلت كافة الترتيبات بما فيها جهود النيابة العامة والجهات الأمنية والقانونية الأخرى التي سخرت إمكاناتها لتوفير بيئة مثالية لاستضافة الحدث العالمي “.

وتناولت الندوة أيضا محور التدابير الأمنية المتخذة لاستضافة كأس العالم ، حيث اسعرض المقدم ركن أحمد علي المناعي ، الترتيبات الأمنية التي ستعتمدها قطر ، فيما تحدث حسين أسامة المبيضين مستشار قانوني أول باللجنة العليا للمشاريع والإرث الملكفة بالتنظيم ، حول الشق القانوني .

وأجمع المشاركون في الندوة على أن استضافة بطولة كأس العالم ، أوجدت التزامات وضمانات من حكومة قطر ، والاتحاد الدولي لكرة القدم ، مما استوجب استحداث آلية تشريعية تشكل إطارا شاملا لهذه الالتزامات ترجمه القانون رقم (10) .

وتم التأكيد على أن تدابير استضافة البطولة والإجراءات الخاصة بها ، وضعت لتبسيط سيرها ، وتوفير التسهيلات المطلوبة ، لدخول وخروج المنظمين والمشاركين والتصاريح الأمنية، وإجراءات الشركات، والإعفاءات الضريبية والجمركية، وحماية حقوق الملكية الفكرية والتجارية والإعلانية للفيفا، والأمور المتعلقة بالرعاية الصحية ، إلى جانب التأكيد على أنه تم الأخذ بعين الاعتبار بالعادات والتقاليد والشعائر الدينية في الحدث.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.