24 يوليوز 2024

افتتاح معرض جماعي للصور الفوتوغرافية بالدار البيضاء

افتتاح معرض جماعي للصور الفوتوغرافية بالدار البيضاء

جرى مساء أمس الأربعاء بالدار البيضاء، افتتاح معرض جماعي للصور الفوتوغرافية تحت شعار “هي لي قوية”، الذي يقدم نظرة عن المرأة المغربية القوية في كل تجلياتها.

ويسلط هذا المعرض ، المنظم إلى غاية 29 مارس بالمركز الثقافي “نجوم سيدي مومن”، الضوء على مجموعة من النساء المغربيات اللواتي تميزن وأثبتن قوتهن في مجالات متعددة.

كما يبرز المعرض الذي تشارك فيه كل من وفاء بندحمان، ولمياء لحبل، وأسامة زوهار، وحمزة عصفور، ونادر حبوب، وحمزة زيدان، نساء متميزات ساهمن بشكل كبير في التنمية المجتمعية، واللائي حققن إنجازات متعددة.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء بالمناسبة، أبرزت وفاء بندحمان، أستاذة اللغة العربية ومصورة فوتوغرافية هاوية، أن فكرة هذا المشروع بدأت منذ ثلاثة أشهر ، بهدف تسليط الضوء على قوة المرأة المغربية، مشيرة إلى أن فكرة هذا المعرض تنبع من الرغبة في إبراز المرأة المغربية وإظهار قيمتها الحقيقية.

وأوضحت السيدة بندحمان، أنه من خلال هذا المعرض “حاولت الاحتفاء بمجموعة من النساء من مختلف المجالات ، بما في ذلك النساء الرياضيات والحرفيات وربات البيوت، اللواتي يعملن كل واحدة من موقعها من أجل تنمية المجتمع”.

وأشارت إلى أن كل صورة من هذه الصور تخفي وراءها “قصة تجعلنا فخورين بأن هؤلاء النساء مغربيات”.

ويندرج هذا المعرض الجماعي، في إطار برنامج مؤسسة علي زاوا، احتفاء باليوم العالمي لحقوق المرأة ، الذي يهدف إلى تكريم النساء المغربيات الموهوبات اللواتي يتميزن في ميادين مختلفة ، منها على الخصوص، مجالات الفن، والمقاولة، والرياضة، والصحة .

ومن خلال تنظيم تظاهرات متعددة بالمراكز الثقافية الأربعة التابعة للمؤسسة، في الدار البيضاء وطنجة وفاس وأكادير، تسلط مؤسسة علي زاوا، الضوء على النساء المغربيات الموهوبات اللواتي يحملن ألوان المملكة بفخر.

تأسست مؤسسة “علي زوا” في 2009، من قبل المخرج نبيل عيوش ، بهدف إعادة التوازن الثقافي لدى سكان الأحياء الهشة في المدن الكبيرة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.