23 يوليوز 2024

فاطمة الزهراء المنصوري تدعو إلى تطوير التعاون مع موريتانيا في مجالات اعداد التراب والتعمير

فاطمة الزهراء المنصوري تدعو إلى تطوير التعاون مع موريتانيا في مجالات اعداد التراب والتعمير

أعربت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة السيدة فاطمة الزهراء المنصوري، اليوم الجمعة بالرباط، عن استعداد الوزارة لتطوير التعاون مع موريتانيا في مجالات اعداد التراب والتعمير والإسكان.

وذكر بلاغ للوزارة أن السيدة المنصوري، أكدت عقب مباحثات أجرتها مع وزير الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي الموريتاني السيد سيد أحمد ولد أحمد على هامش انعقاد الدورة الثامنة للجنة العليا المشتركة المغربية الموريتانية، أن وزارتها “تعتزم تطوير علاقاتنا الثنائية من خلال تبادل الخبرات والممارسات الجيدة بين الطرفين في مجالات اعداد التراب والتعمير والإسكان”.

وقالت الوزيرة في هذا السياق “نحن مستعدون أيضا لاستكشاف طرق جديدة للتعاون”، معربة عن “أهمية تعزيز التضامن الأفريقي وحسن الجوار”.

وأضاف المصدر ذاته، أن هذه المباحثات تندرج في اطار الرغبة في تعزيز القيم والأخوة الافريقية، وكذلك سبل الشراكة والتعاون بين بلدان الجنوب، تنفيذا للتوجيهات السامية لجلالة الملك محمد السادس.

وأشار البلاغ إلى أن هذه الزيارة تندرج في إطار تبادل المعلومات وتبادل الخبرات فيما يتعلق بالتطورات المؤسساتية والتنظيمية والوظيفية في قطاعات إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان.

كما تم خلال جلسة العمل بين الوزيرين التطرق للمجالات ذات الاهتمام المشترك.

وكانت هذه الزيارة فرصة لعرض الاستراتيجية المعتمدة من طرف المملكة في مجالات إعادة تأهيل المدن والتخطيط الاستراتيجي المنسق، فضلا عن دور الشراكات بين الدولة والجماعات الترابية والقطاع الخاص في التنمية المستدامة للمدن وتحسين عيش المواطنين.

كما مكن هذا الاجتماع من التطرق لكافة الجهود التي تبذلها الوزارة في مجال سياسة الإسكان.

وقد انعقدت أشغال الدورة الثامنة للجنة العليا المشتركة المغربية – الموريتانية، برئاسة السيد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، والسيد محمد ولد بلال مسعود، الوزير الأول الموريتاني.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.