23 يوليوز 2024

تعبئة مكثفة لتتبع ومراقبة أسعار السلع المعروضة وجودتها بعمالة وجدة – أنجاد

Maroc24 | جهات |  
تعبئة مكثفة لتتبع ومراقبة أسعار السلع المعروضة وجودتها بعمالة وجدة – أنجاد

تواصل اللجنة المختلطة المكلفة بمراقبة الجودة بعمالة وجدة – أنجاد، تعبئتها وتكثيف دوريات المراقبة على مستوى جميع نقاط البيع وقنوات التوزيع، من أجل الوقوف على أسعار السلع المعروضة وجودتها، وكذا تتبع حالة التموين بالأسواق المحلية.

وفي هذا الصدد، عاينت كاميرا القناة الإخبارية (M24) التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، الجولة الميدانية التي قامت بها اللجنة المختلطة، اليوم السبت، في هذا الإطار، لمحلات تجارية ونقاط بيع بمدينة وجدة؛ وذلك لحماية المستهلك والحفاظ على القدرة الشرائية.

وتندرج هذه الجولة، التي تم خلالها تحسيس التجار بالالتزام بالقوانين الجاري بها العمل، في إطار المهام الروتينية للجنة؛ والتي تتمثل في مراقبة الأسعار، وحالة التموين بالأسواق المحلية، ومراقبة شروط التخزين والنظافة، والتأكد من صلاحية المواد المعروضة.

وفي تصريح لـ (M24)، أكد رئيس قسم الشؤون الاقتصادية والتنسيق بولاية جهة الشرق، فوزي مكاوي، أن مصلحة المراقبة بالولاية، تقوم، بالتنسيق مع مندوبية التجارة والصناعة، والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا)، والمكتب الصحي البلدي، والسلطة المحلية، والمصالح الأمنية، في إطار لجنة مختلطة، بتتبع حالة تموين السوق المحلية لمختلف المواد الغذائية الاستهلاكية خاصة تلك التي يتم الاقبال عليها بشكل كبير بما فيها المواد المدعمة.

وأشار السيد مكاوي، إلى أنه بالموازاة مع ذلك، تقوم هذه اللجنة بمراقبة أسعار المواد المدعمة، وكذا المواد ذات الاستهلاك الواسع، حماية للمستهلك بصفة عامة، وحفاظا على القدرة الشرائية للفئات الهشة بشكل خاص؛ في ظل الظرفية الراهنة المتسمة بتقلب أسعار المواد الغذائية بالأسواق الدولية.

وقال إن مصالح المراقبة، تبقى مجندة للسهر على تتبع حالة التموين، ورصد أي خصاص في أي مادة لمعالجة الأمر فوريا، عبر الاتصال بالمصالح المركزية، مضيفا أن المصلحة المعنية تقوم بإبلاغ هذه المصالح بشكل يومي وعبر “تطبيق”، بأثمان المواد الاستهلاكية المتداولة يوميا.

من جهتها، أكدت صفاء علول، طبيبة بيطرية بالمصلحة البيطرية بوجدة، أن عملية مراقبة المواد الغذائية هي عملية روتينية، يتم القيام بها على طول السنة في إطار لجان مختلطة مكونة من مجموعة من المصالح.

وأشارت السيدة علول، إلى أن الهدف من هذه العملية، التي تشمل محلات البقالة والجزارة والبيع بالتقسيط وكذا التخزين، هو التأكد من سلامة وجودة المواد الغذائية المعروضة للبيع، من خلال التأكد من عنونتها وسلامة ظروف الحفظ وكذا توزيعها، مشيرة إلى أنه في حالة وجود منتوج غذائي لا يحترم هذه الشروط الصحية للحفظ، يتم القيام بعملية حجزه وإتلافه.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.