19 يوليوز 2024

أمام حضور جماهيري … الرجاء الرياضي يتغلب على حوريا كوناكري

أمام حضور جماهيري … الرجاء الرياضي يتغلب على حوريا كوناكري

تمكن فريق الرجاء الرياضي من انتزاع فوز ثمين على ضيفه حوريا كوناكري ( 1-0) في المباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم الجمعة على أرضية ملعب المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء برسم الجولة الثالثة من دور المجموعات (ثمن النهائي) ضمن مسابقة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم.

فأمام حضور جماهيري متحمس عاد مجددا ليضفي دفئا على مدرجات المركب الرياضي محمد الخامس في الدار البيضاء بعد نحو سنتين من الغياب جراء جائحة كورونا ،نجح النسور الخضر في تحقيق الأهم و اقتنصوا نقط الفوز الثلاث ليتصدروا بالتالي ترتيب المجموعة الثانية ب9 نقاط حصدوها من ثلاث انتصارات متتالية ،ليعبدوا الطريق امامهم نحو التأهل الى دور الربع .

و يدين فريق القلعة الخضراء بهذا الفوز الى مهاجمه المخضرم محسن متولي الذي سجل الهدف الوحيد في المباراة عند الدقيقة 67 من الجولة الثانية.

و انتهى الشوط الاول من المباراة على إيقاع البياض ،حيث تعدر على فريق الرجاء الرياضي الوصول الى شباك الخصم الذي فضل تعزيز الدفاع و التكتل في متوسط الميدان مع القيام بمضادات هجومية كادت أن تؤتي اكلها في مناسبتين بواسطة اللاعب باب ندياي في الدقيقتين 25 و 28 .

و بدا ان الخط الهجومي للرجاء الرياضي يفتقد للانسجام وللنجاعة في ظل الأداء المتواضع للمهاجم الكونغولي كاديما كابانغو الذي كان تائها بين مدافعي الفريق الغيني و لم يهدد في لحظة مرمى الحارس موسى كامرا .

وامام استعصاء بلوغ مرمى الخصم ،اعتمد فريق الرجاء الرياضي التمريرات القصيرة انطلاقا من وسط الميدان بواسطة الثلاثي محمد زريدة و محسن متولي و زكريا الوردي الذي اتيحت له فرصة مواتية للتسجيل في الدقيقة 30 لكن تسديدته علت عارضة الحارس موسى كامرا .

و خلال الجولة الثانية احتكر فريق الرجاء الكرة وناور عبر الظهيرين عبد الجليل زريدة في الرواق الايسر و عبد الاله مدكور في الرواق الأيمن لكن النجاعة الهجومية ظلت غائبة ، علاوة على الانتشار الجيد للاعبي الفريق الغيني .

و أمام هذا الوضع بادر المدرب المؤقت لفريق الرجاء الرياضي السيد بوشعيب المباركي الى اقحام اللاعبين سفيان بن جديدة و حميد احداد الذي ضح نفسا جديدا في هجوم الرجاء ،وكان وراء الفرصة التي أعطت التفوق لفريقه ، حيث اركب دفاع الخصم و دفع حارسه لارتكاب خطئ فادح جعله يضع كرة طائشة امام متولي الذي لم يجد صعوبة في وضعها داخل الشباك الفارغة .

و عقب تسجيل الهدف ارتفع إيقاع اللقاء حيث بادر فريق حوريا كوناكري الى تهديد مرمى الحارس المغربي مروان فخر الذي استبسل في الدفاع عن مرماه أمام المحاولات التي خلقها مهاجمو الفريق الغاني .

و عن نفس المجموعة فاز فريق أمازولو الجنوب أفريقي، بهدف دون رد، على ضيفه وفاق سطيف الجزائري،

و برسم الجولة الرابعة سيرحل رفاق زكرياء الوردي يوم الجمعة 11 مارس المقبل الى كوناكري لمواجهة فريق حوريا لحسم التاهل رسميا الى دور الربع .

و م ع

 


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.