14 يوليوز 2024

Tamyiz .. علامة جديدة تطلقها فيدرالية التجارة والخدمات

Tamyiz .. علامة جديدة تطلقها فيدرالية التجارة والخدمات

أطلقت فيدرالية التجارة والخدمات التابعة للاتحاد العام لمقاولات المغرب، أمس الاثنين بالدار البيضاء، علامة تميز خدمة الزبناء تحت اسم “تمييز” (Tamyiz).

وتهدف علامة (Tamyiz) النهوض بتميز خدمة الزبناء ومواكبة وتثمين المقاولات التي تضع الزبون في صلب أولوياتها.

وستضع هذه العلامة رهن إشارة المقاولات والمؤسسات خارطة طريق لتعزيز علاقاتهم مع الزبناء من خلال التزامات واضحة وقابلة للتقييم، من أجل تعزيز ثقة المستهلك وتلبية تطلعاته.

وفي كلمة له بالمناسبة، قال رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج، إن علامة (Tamyiz) جاءت لتعزيز عرض الاتحاد في الخدمات ذات القيمة المضافة العالية للمقاولات من جميع الأحجام وفي جميع القطاعات، من أجل تمكينها من أن تكون أكثر كفاءة وأكثر تنافسية، لا سيما في ظل التغييرات التي أحدثها جائحة كوفيد-19 وتزايد أهمية المجال الرقمي.

وأضاف أن هذه العلامة تمت بلورتها حول مرجع قوي ومع شركاء معروفين، مسجلا أن الاتحاد يطمح إلى أن تصبح (Tamyiz) واحدة من العلامات المرجعية لتميز خدمة الزبناء في إفريقيا وخارجها.

من جانبها، أكدت رئيسة فيدرالية التجارة والخدمات، بشرى أوتاغاني، أن العديد من الدراسات الدولية تشير إلى أن المقاولات التي تقدم تجربة زبناء أفضل تحصل على عائدات أعلى في أسواقها. وأضافت أن علامة (Tamyiz) تقدم خارطة طريق هيكلية حقيقية للمقاولة لتمكينها من تبني مقاربة موجهة نحو الزبون على أساس مرجع قابل للتحقيق والقياس.

وترتكز هذه العلامة حول ثمانية محاور تهم، بالأساس، المواعيد التعاقدية، والتوافر، وإمكانية الولوج إلى نقاط الاتصال، وحماية حقوق ومصالح الزبناء والتحكم في مسار وتجربة الزبون. كما تمكن (Tamyiz) من تقييم درجة إندماج المقاولات وتثمين علاقتها مع زبنائها.

وتمنح فيدرالية التجارة والخدمات التابعة للاتحاد العام لمقاولات المغرب علامة (Tamyiz) لمدة ثلاث سنوات، ويمكن للمقاولة التي حصلت على هذه العلامة من التقدم بطلب للتجديد في نهاية هذه الفترة. ويجب إجراء تقييم بعد 18 شهرا من تاريخ الحصول على العلامة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.