24 يوليوز 2024

المنطقة الصناعية أهل لغلام : زيارة تفقدية للمشروع بسيدي البرنوصي

Maroc24 | جهات |  
المنطقة الصناعية أهل لغلام : زيارة تفقدية للمشروع بسيدي البرنوصي

قام رئيس مجلس جهة الدار البيضاء – سطات السيد عبد اللطيف معزوز، اليوم الاثنين، بزيارة تفقدية لتتبع ومعاينة تقدم الأشغال بمشروع ” المنطقة الصناعية أهل لغلام” بعمالة مقاطعات سيدي البرنوصي، والتي بلغت 40 في المائة.

وفي هذا الإطار، عقد السيد معزوز بعين المكان لقاء تشاوريا، بحضور كل من عامل العمالة المذكورة السيد نبيل خروبي والسيدة مليكة العسري لحلو المديرة العامة لوكالة حساب تحدي الالفية -المغرب، للتباحث مع ممثلي الشركات المكلفة بإنجاز هذا المشروع حول أنجع السبل لإتمام هذا الورش مع متم السنة الجارية على أبعد تقدير، وذلك في احترام تام لأهم معايير الجودة المطلوبة.

وفي هذا الصدد، أكد رئيس مجلس جهة الدار البيضاء -سطات أن الجميع مدعو للعمل، كل من جهته، من أجل إنجاح هذا المشروع الاقتصادي النموذجي، الممتد على مساحة 10 هكتارات، والمخصص للمقاولات العاملة في قطاع الصناعات الجلدية غير الملوثة.

وأشار الى أن هذا المشروع يأتي في إطار شراكة بين القطاعين العمومي والخاص، وبتعاون مع فاعلين أجانب، حيث تنخرط في إنجازه إلى جانب الجهة كل من عمالة مقاطعات سيدي البرنوصي والفدرالية المغربية للصناعات الجلدية ومجموعة العمران ووكالة حساب تحدي الألفية (MCA-Morocco) ومؤسسة الشعبي كابيتال للاستثمار (Chaâbi Capital Investissement).

وأوضح أن الهدف من وراء إحداث هذه المنطقة الصناعية توفير المزيد من مناصب الشغل، إذ ينتظر أن يسهم هذا الورش الهام في خلق أزيد من 5 آلاف منصب شغل، مشيرا إلى أن المشروع يتضمن بنايات وبقعا أرضية مجهزة للكراء ومبنى خاصا بالإدارة العامة التي ستتولى مهمة تقديم الخدمات التي سيحتاجها الفاعلون داخل هذه المنطقة.

ومن جانبها، أبرزت السيدة مليكة العسري لحلو المديرة العامة لوكالة حساب تحدي الألفية -المغرب أن هذا اللقاء كان فرصة للتحسيس بضرورة تسريع وتيرة إنجاز هذا الورش الكبير، الذي يعرف في نظرها نوعا من التعثر.

وأوضحت أن حساب تحدي الألفية يساهم بما قيمته 6 ملايين دولار أمريكي في هذا الشروع، معربة عن أملها في أن تستكمل الأشغال بـ “المنطقة الصناعية أهل لغلام” في الآجال المحددة لها، التي يراهن عليها في أن تشكل محركا للنمو الاقتصادي، ولخلق فرص شغل إضافية.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.