23 يوليوز 2024

الاتحاد البرلماني العربي : انطلاق الدورة الـ32 بمشاركة وفد برلماني مغربي

الاتحاد البرلماني العربي : انطلاق الدورة الـ32 بمشاركة وفد برلماني مغربي

بدأت، اليوم الخميس، بالقاهرة أعمال الدورة الـ32 للاتحاد البرلماني العربي، حيث يناقش على مدى يومين، التحديات الراهنة التي تواجه العالم العربي، بما في ذلك الأوضاع الأمنية والجهود العربية في مجال صيانة الأمن القومي العربي والحفاظ على وحدة الصف العربي.

كما يبحث الاجتماع دور البرلمانات في تحقيق التكامل الاقتصادي وتفعيل دور المرأة العربية، والالتزام العربي بمركزية القضية الفلسطينية ورفض المشاريع التي تستهدف حقوق الشعب الفلسطيني.

ويشارك المغرب في المؤتمر بوفد يمثل أعضاء الشعبة البرلمانية الوطنية في الاتحاد البرلماني العربي وهم النائبة السيدة فاطمة خير، والنواب لحسن السعدي وعبد الرحيم واعمرو، وعبد الرزاق أحلوش، وفيصل الزرهوني، والمستشاران الشيخ احمدو ادبدا وعبد اللطيف مستقيم.

وينعقد هذا المؤتمر في سياق مبادرات تطوير منظومة العمل العربي المشترك، وتعزيز التعاون البرلماني باعتباره مرتكزا جوهريا في التضامن العربي، بالإضافة الى تسليط الضوء على المواضيع ذات الأولوية بالنسبة لدول المنطقة.

وفي كلمة بالمناسبة، حذر الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط من اتساع رقعة التهديدات الجيوسياسية التي تتعرض لها المنطقة العربية، وتزايد حدة التحديات الأمنية والاقتصادية والاجتماعية التي تواجهها.

وقال إن العالم العربي لا زال يواجه أطماعا إقليمية خطيرة، وسياسات توسعية وهجومية تنتهجها بعض القوى في الإقليم بغرض بسط الهيمنة والنفوذ، مشددا على أن القضية الفلسطينية “ستظل في خضم كل هذا هما عربيا نحمله جميعا ونضطلع بمسؤوليته”.

ولفت إلى أن السلام والاستقرار والأمن لن يتحقق في هذه المنطقة من العالم، سوى بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية وإقامة الدولة المستقلة على حدود الرابع من يونيو 67، وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكد أن التهديد الأكبر الذي يواجه المنطقة يتمثل في ما تعرضت له بعض الدول العربية من أزمات طاحنة مزقت نسيجها الوطني، وعصفت بمؤسساتها واستقرارها السياسي، مشيرا إلى أن التسوية السياسية للأزمات في هذه الدول تواجه تحديات صعبة، خاصة مع كثافة التدخلات الدولية والإقليمية فيها.

وحذر أبو الغيط من أن استمرار هذه الأزمات ي مثل بيئة مثالية لاستفحال مخاطر الإرهاب والتطرف، فضلا عن انتشار الميلشيات والجماعات المسلحة.

يذكر أنه ستجتمع على هامش الاجتماع اللجن الدائمة الثلاث، ويتعلق الأمر بلجنة الشؤون السياسية والعلاقات البرلمانية ولجنة الشؤون المالية والاقتصادية ولجنة شؤون المرأة والطفولة.

كما سيتم تنظيم حفل تسليم جائزة التميز البرلماني العربي للفائزين بها برسم هذه السنة.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.