24 ماي 2024

المهدي بنسعيد يزور مواقع ثقافية ومتحفية بجهة الشرق

Maroc24 | فن وثقافة |  
المهدي بنسعيد يزور مواقع ثقافية ومتحفية بجهة الشرق

قام وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد، يوم الأحد، بزيارات لمواقع ثقافية ومتحفية بكل من إقليمي جرادة وتاوريرت، وذلك في إطار جولته الميدانية لأقاليم جهة الشرق.

وفي هذا الإطار، زار السيد بنسعيد، الذي كان مرفوقا، على الخصوص، برئيس مجلس جهة الشرق، السيد عبد النبي بعوي، ووالي الجهة عامل عمالة وجدة – أنجاد، السيد معاذ الجامعي، مدينة جرادة؛ حيث اطلع على سير أشغال المتحف المنجمي، الذي يضم مرافق متحفية تعرف بالتراث اللامادي الصناعي للمملكة.

ويعتبر ورش المتحف المنجمي لجرادة من المشاريع الهامة في المجال الثقافي، ويضم مركز التعريف بالتراث، وآخر ثقافي متخصص في المجال المنجمي، إضافة إلى فضاءات ترفيهية لزوار المتحف.

وبجرادة دائما، قام الوزير بزيارة المركز الثقافي للمدينة؛ حيث تم التعرف على مرافق هذه المؤسسة، التي سيتم الشروع في إعادة تأهيلها لتقديم خدماتها الثقافية والفنية لساكنة المدينة.

وشملت زيارة السيد بنسعيد، أيضا، مدينة دبدو بإقليم تاوريرت، حيث زار حي “الملاح” الذي شهد تعايشا بين اليهود المغاربة والمسلمين على غرار عدد من المدن المغربية.

واطلع الوزير، بالمناسبة، على سير أشغال تأهيل النسيج العتيق بالمدينة؛ وهو المشروع الذي سيكلف 37 مليون درهم بهدف خلق مسار سياحي ومعالجة الدور الآيلة للسقوط وترميم النسيج العتيق بالمدينة.

وبمدينة تاوريرت، زار السيد بنسعيد، المركز الثقافي بالمدينة؛ حيث أعطى تعليماته للجهات المختصة باستئناف الأشغال المتوقفة منذ سنة 2012 حتى يكون جاهزا خلال ثلاث أشهر.

ويختتم وزير الشباب والثقافة والتواصل، اليوم الاثنين، جولته لأقاليم جهة الشرق، التي بدأها من مدينة وجدة، ثم إقليم فجيج، بزيارة لإقليم بركان وتحديدا لمنطقة تافوغالت.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.