13 يونيو 2024

طلبة مغاربة بأوكرانيا بين الحيرة والخوف

طلبة مغاربة بأوكرانيا بين الحيرة والخوف

يواجه عدد كبير من الطلبة المغاربة بدولة أوكرانيا وضعا صعبا كما أنهم يعيشون حالة من الحيرة والخوف، بسبب التوترات التي تشهدها العلاقات بين أوكرانيا وروسيا.

وازداد الوضع تعقيدا بالنسبة للطلبة المغاربة بسبب رفض عدد من الجامعات، اعتماد نمط الدراسة عن بعد، حيث هددتهم مدارسهم ومعاهدهم بالطرد ما إذا غادروا  البلاد،وعلى إثر ذلك فقد طالب المغاربة الجهات المعنية وعلى رأسها سفارة المغرب بكييف بالتدخل سريعا لإيجاد حل وسط.

وأكد عدد من الطلبة الذين يتابعون دراستهم في بدولة أوكرانيا ، أنهم يعيشون في حالة من الحيرة والاستياء بسبب الأحداث الأخيرة، وبسبب وضعهم بين خيار مغادرة البلاد والتخلي عن مستقبلهم الدراسي وبين البقاء وسط حالة الترقب والخوف من المجهول، كما قرروا تنظيم مظاهرات أمام مقر الجامعات للمطالبة برخصة مغادرة البلاد واعتماد التعليم الالكتروني.

وأضاف الطلبة المغاربة، أن الأوضاع بأوكرانيا تعتبر إلى حدود الساعة هادئة ومستقرة، غير أن الأخبار والفيديوهات المتداولة بوسائل الاعلام الدولية أثارت حالة من الرعب والذعر في نفوس آبائهم وأوليائهم الذين أصبحوا يطالبونهم بالعودة في أقرب وقت.

وفي السياق ذاته، صرح الطلبة الى الارتفاع المهول في أسعار تذاكر الطيران بل و انعدامها، مطالبين الجهات المعنية بتوفير رحلات خاصة بالمغاربة لإعادتهم الى بلادهم خاصة بعد البلاغ الداعي للعودة.

وجدير بالذكر أن عدد الطلبة المغاربة في أوكرانيا يبلغ 8233 طالبا لحدود عام 2021، كما أنهم يحتلون المركز الثاني في ترتيب الجنسيات الأجنبية الوافدة على البلاد للدراسة، بحسب أرقام رسمية حديثة نشرتها وزارة التعليم الأوكرانية.


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.