21 يونيو 2024

كوفيد 19 … وزارة الصحة تعتزم إعادة النظر في التدابير الإحترازية

كوفيد 19 … وزارة الصحة تعتزم إعادة النظر في التدابير الإحترازية

يرتقب، مع بداية الأسبوع المقبل، عقد اجتماع بين وزارة الصحة والحماية الاجتماعية واللجنة العلمية والتقنية لتدبير الجائحة، بهدف مناقشة و تدارس خطة تخفيف التدابير الاحترازية بالمغرب، بعد أن استطاعت المملكة دخول مرحلة الاستقرار الوبائي.

وأبرز مصدر مسؤول بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، أن مجمل القرارات التي سيتم اتخادها خلال الأيام المقبلة فيما يتعلق بالوضعية الوبائية بالمغرب ستكون بناء على توصيات اللجنة العلمية والتقنية، كما جرت العادة  عند اتخاذ أي قرار وزاري متعلق بالوضع الوبائي بالمملكة.

وقال سعيد المتوكل عضو اللجنة العلمية لتدبير الجائحة، عند استفساره حول ذات الموضوع، أنه بناء على الاجتماع الذي سيتم انعقاده بداية الأسبوع القادم، فإنه سيتم التوصل إلى اتفاق لطريقة تخفيف الإجراءات الاحترازية، وكيفية اعتمادها خلال المرحلة القادمة.

وأوضح ذات المصدر بعض من تصورات اللجنة العلمية، والتي سيتم أخذها بعين الاعتبار وفقا لمجموعة من المحددات العلمية، أبرزها تحسن الحالة الوبائية بالمغرب، وتوفر وسائل العلاج من فيروس كوفيد19.

كما صرّح سعيد المتوكل أن ما أجمع عليه جميع الخبراء هو أن الجائحة ستنتهي مع بداية فصل الربيع، وذلك حسب ما تشير إليه جميع التحليلات العلمية، مضيفا إلى أن الفيروس لم يرحل بعد و بالتالي فإنه سيحتاج إلى وسائل عديدة للتعامل معه والتصدي له.

وأضاف السيد المتوكل أنه أصبح من الضروري تغير خطة مواجهة فيروس كورونا وذلك لكون التدابير الاحترازية المتبعة حاليا لن تكون نافعة خلال المرحلة القادمة.

وحسب تصريحات المتوكل فإن المرحلة القادمة تستلزم منا أن نبقى مستمرين في ارتداء الكمامة خاصة بالنسبة للمهنين مع إمكانية إلغاء التباعد الجسدي.

ويُذكر أن الوزارة ستعيد النظر في عدة نقاط، من بينها أولوية التلقيح، وما إذا كان ينبغي تطعيم جميع الفئات أو فقط الأشخاص الذي لديهم عوامل خطيرة، كالمسنين وذوي الأمراض المزمنة و المناعة الضعيفة.

وأكد سعيد المتوكل أن التحليل العلمي يشير حاليا إلى أن الأشخاص المتوفون جراء فيروس كورونا، هم أصحاب المناعة الهشة، والأمراض المزمنة، مما يلزم عليهم الإسراع في اخذ الجرعة المعززة.


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.