19 يونيو 2024

تنظيم لقاء شعري مغربي سوداني بدار الشعر بمراكش

Maroc24 | جهات |  
تنظيم لقاء شعري مغربي سوداني بدار الشعر بمراكش

تنظم دار الشعر بمراكش، بعد غدا الجمعة، لقاء شعريا مغربيا – سودانيا، بمشاركة شعراء مغاربة، والشاعر السوداني بحر الدين عبد الله، كضيف شرف.

وذكرت دار الشعر بمراكش، في بيان، اليوم الأربعاء، أن هذا اللقاء الشعري الجديد، سينظم في إطار فقرة “نبض الأبجدية”، التي تروم “الاحتفاء بتجارب شعرية تنتمي لشجرة الشعر المغربي الوارفة واحتفاء ببهاء الحرف وبلاغاته”.

وأوضح المصدر ذاته، أن هذا الحوار الشعري “المغربي – السوداني سيعرف مشاركة الشعراء المغاربة، جمال الموساوي (مواليد سنة 1970 بالحسيمة)، والذي يمثل أحد أبرز التجارب الشعرية الجديدة في المغرب، وآمال هدازي، التي خطت حوارا شعريا وفنيا ضمن منجزها الإبداعي (الشعر، والأدب والسينما والمسرح)، وراكمت خمسة دواوين شعرية باللغتين العربية والفرنسية، وكمال أخلاقي الذي أصدر ديوانه الأول عام 2003 بعنوان “أكثر من جبل” والذي فاز بجائزة الديوان الأول التي يمنحها بيت الشعر في المغرب، والذين تجمعهم بلاغات الألم التي وسمت تجربتهم الشعرية ومنجزهم النصي، بغرض كتابة الفقد وخط بعض من وشائج الألم الإنساني، في فقرة تعرف مشاركة الفنان ياسين الرازي (على الكمان) في تقديم لمقامات موسيقية خاصة، وفاء لروح الطفل ريان”.

وأضاف أن الشاعر والدبلوماسي السوداني بحر الدين عبد الله (مواليد مدينة الفاشر)، سيوقع بالمناسبة، الديوان المفتوح لـ”نبض الأبجدية”، حيث اختارت دار الشعر بمراكش أن يكون بميسم مغربي سوداني”.

ويعمل الشاعر بحر الدين عبدالله، الحائز على الماجستير في الأدب المقارن من جامعة كنت البريطانية، بحسب المصدر، في إدارة الشؤون السياسية بمنظمة التعاون الإسلامي بجدة، وسبق له أن عمل دبلوماسيا وقنصلا بسفارة السودان في واشنطن (2015-2019)، إلى جانب عمله في إدارات المنظمات الدولية والشؤون الأوروبية والحصانات وإدارة الشؤون العربية برئاسة وزارة الخارجية السودانية خلال (2014-2015).

وتجدر الإشارة إلى أن فقرة “نبض الأبجدية”، هذه الفقرة الجديدة ضمن البرمجة السنوية الخامسة والتي أطلقتها دار الشعر بمراكش احتفاء باليوم العالمي للغة العربية، تأتي في سياق إنساني خاص، حيث اختارت الدار أن يشكل اللقاء حوارا شعريا مغربيا سودانيا، تحت ظلال روح الطفل ريان.

يذكر أن دار الشعر بمراكش، التي أحدثت، في شهر شتنبر من سنة 2017، بموجب مذكرة تفاهم وقعت بين وزارة الثقافة والاتصال، ودائرة الثقافة والاتصال بحكومة الشارقة بالإمارات العربية المتحدة، تسعى إلى تشجيع الإبداعات الشعرية، وتثمين وتوثيق الشعر المغربي.

و م ع


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.