13 يونيو 2024

وزيرة السياحة المغربية : السياحة الوطنية خسرت 90 مليار درهم

Maroc24 | أخبار وطنية |  
وزيرة السياحة المغربية : السياحة الوطنية خسرت 90 مليار درهم
كشفت فاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، أن عدد السياح الوافدين على المغرب انخفض بنسبة 79 في المائة سنة 2020، و71 في المائة سنة 2021 مقارنة مع سنة 2019.

وقالت عمور، في جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين، مساء الثلاثاء 1 فبراير 2022، إن أزمة جائحة كورونا كانت لها عواقب وخيمة على القطاع السياحي، إذ فقد المغرب حوالي 20 مليون وافد، و90 مليار درهم من مداخيل العملة الصعبة.

وكان الحكومة، أعلنت عن مخطط استعجالي بقيمة ملياري درهم لفائدة القطاع السياحي، الذي تأثر بفعل انتشار الفيروس والتدابير التي همت تعليق الرحلات الجوية.

وكرس المخطط تمديد صرف التعويض الجزافي المحدد في 2000 درهم خلال الربع الأول من سنة 2022 لفائدة مستخدمي القطاع السياحي والنقل السياحي والمطاعم المصنفة.

ورسخ تأجيل أداء الاشتراكات المستحقة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لمدة 6 أشهر لفائدة نفس هؤلاء المستخدمين.

وقضى بتأجيل آجال استحقاق القروض البنكية لمدة قد تصل إلى سنة، لفائدة أصحاب الفنادق وشركات النقل السياحي. إذ ستقوم الدولة بدفع الفائدة المرحلية لمدة تعادل عدد أشهر التوقف عن النشاط خلال سنة 2021 ، وكذلك خلال الربع الأول من سنة 2022.

واستجاب لمطلب إعفاء أصحاب الفنادق من الضريبة المهنية المستحقة خلال سنتي 2020 و2021، والتي ستقوم الدولة بدفعها.

وجاء المخطط بدعم من الدولة لفائدة القطاع الفندقي بمبلغ 1 مليار درهم، حيث يتجلى الهدف من هذه المساهمة في دعم جهود الاستثمار (الصيانة، التجديد، التكوين …إلخ) للفنادق التي ترغب في الاستعداد لاستئناف نشاطها بسرعة بمجرد إعادة فتح الحدود.

SNRTNews

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.