23 يونيو 2024

أوسمة ملكية شريفة لمجموعة من موظفي القطاعات الوزارية

أوسمة ملكية شريفة لمجموعة من موظفي القطاعات الوزارية

ذكر عزيز أخنوش، رئيس الحكومة،في مرسوم له تفاصيل الأوسمة الملكية، التي سيوشح بها جلالة الملك محمد السادس عددا من المسؤولين والموظفين بمختلف القطاعات الوزارية.

ويحدد هذا المرسوم حصص وسام العرش ووسام الاستحقاق الوطني المقترحة للإنعام بها خلال سنة 2022.

وقد نشر هذا المرسوم في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، و جاء فيه عدد الأوسمة التي سيوشح بها الملك محمد السادس مسؤولي وموظفي القطاعات الوزارية المختلفة في 5450 وساما؛ وهي موزعة على 10 أوسمة تهم وسام العرش من درجة قائد، و40 وساما تهم وسام العرش من درجة ضابط، و150 وساما تهم وسام العرش من درجة فارس.

أما في ما يخص أوسمة الاستحقاق الوطني فتضم 1600 وسام من الدرجة الممتازة، و1650 وساما من الدرجة الأولى، و2000 وسام من الدرجة الثانية.

وينص الظهير الشريف المتعلق بأوسمة المملكة أن الترقي في أحد الأوسمة يكون مكافأة على استحقاقات جديدة، لا عن استحقاقات سبقت المكافأة عليها.

ويسلم صاحب الجلالة الأوسمة مباشرة للموسمين، أو باسمه وبتفويض منه من طرف رئيس الحكومة والوزراء المعينين ورئيس ديوان الأوسمة وسفراء المغرب في البلدان الأجنبية.

وتُمنح الأوسمة بناء على رأي مجلس الأوسمة المكون من وزير القصور بصفته رئيسا، ومدير التشريفات الملكية والأوسمة بصفته نائبا، ومن أعضاء يمثل كل منهم وساما من أوسمة المملكة.

وقد دأب الملك محمد السادس كل سنة توشيح عددا من الشخصيات في مجالات مختلفة، سواء في الفكر أو الفن والثقافة. كما يتم منح أوسمة لعدد من الموظفين والمسؤولين في مختلف القطاعات الوزارية.


أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.